جريدة الديار
السبت 20 يوليو 2024 12:28 صـ 13 محرّم 1446 هـ
بوابة الديار الإليكترونية | جريدة الديار
رئيس مجلس الإدارة أحمد عامررئيس التحريرسيد الضبع

أكت فايننشال تستعد لأول طرح عام أولي في البورصة المصرية منذ عام

تستعد شركة أكت فايننشال لطرح نحو 32% من أسهمها في البورصة المصرية، ما يجعلها أول طرح عام أولي تشهده البورصة منذ عام، من المقرر أن يكون الطرح العام خلال الفترة من 9-23 يوليو، والطرح الخاص للمؤسسات خلال الفترة من 9-18 يوليو، سيتم زيادة رأسمال الشركة عبر إصدار 360 مليون سهم جديد، منها 300 مليون سهم للطرح الخاص و60 مليون سهم للطرح العام للأفراد، بهدف جمع نحو 1.04 مليار جنيه.

خلفية اقتصادية وسوقية

يأتي هذا الطرح في وقت حرج بالنسبة للاقتصاد المصري، حيث تسعى البلاد إلى جذب الاستثمارات الأجنبية والمحلية لتعزيز النمو الاقتصادي.

يمثل الطرح العام الأولي لشركة أكت فايننشال إشارة إيجابية على استقرار السوق المالي المصري واستعادة الثقة بين المستثمرين.

استراتيجيات ما بعد الطرح

تخطط أكت فايننشال لاستخدام حصيلة الطرح للاستثمار في ثلاث شركات مقيدة بالبورصة المصرية، بالإضافة إلى استكشاف استثمارات محتملة في ست شركات محلية غير مدرجة.

هذه الاستثمارات تهدف إلى تعزيز وجود الشركة في السوق المصري وتنويع محفظتها الاستثمارية.

الآثار المتوقعة على القيمة السوقية

من المتوقع أن تزيد القيمة السوقية للشركة بعد زيادة رأس المال لتصل إلى نحو 3.4 مليار جنيه، مقارنة بـ2.2 مليار جنيه حاليًا.

هذا الارتفاع يعكس الثقة في قدرة الشركة على تحقيق نمو مستدام وتحقيق عوائد جيدة للمستثمرين.

أهمية الطرح العام الأولي

يمثل هذا الطرح علامة فارقة في تاريخ البورصة المصرية، إذ يعزز من جاذبيتها كوجهة استثمارية.

يمكن أن يسهم هذا الطرح في تحفيز المزيد من الشركات على التفكير في إدراج أسهمها في البورصة، مما يعزز من السيولة والشفافية في السوق المالي.

التزام الشركة بالمستثمرين

تعهد الشركة بإعادة شراء 10% من أسهمها إذا هبطت إلى ما دون سعر الطرح العام الأولي يعكس التزامها بحماية حقوق المستثمرين وتعزيز الثقة في الأسهم المطروحة.

هذا الالتزام يشجع المزيد من المستثمرين على المشاركة في الطرح ويعزز من استقرار الأسهم في السوق.

تأثير المناخ السياسي والاقتصادي

يشير الاستقرار السياسي واستقرار أسعار الصرف إلى بيئة مواتية للاستثمار.

إن الاهتمام الكبير من المستثمرين بالطرح يعكس الثقة المتزايدة في الاقتصاد المصري وإمكانياته المستقبلية.

دعم الشركات المحلية

توجيه الاستثمارات نحو الشركات المحلية غير المدرجة يمكن أن يعزز من تنمية الاقتصاد المحلي ويشجع المزيد من الشركات على التفكير في الإدراج بالبورصة.

هذا يعزز من تنوع الاقتصاد ويخلق فرص عمل جديدة.

تشجيع الطروحات العامة

تشجيع المزيد من الشركات على طرح أسهمها في البورصة يمكن أن يسهم في تحسين السيولة وزيادة الشفافية في السوق المالي المصري. هذا يتطلب بيئة تنظيمية داعمة وتحفيزات للشركات الصغيرة والمتوسطة.