الديار

رئيس مجلسي الإدارة والتحرير
عصـام عـامر

أخبار

نشاط السيسي في اسبوع .. ”الرئيس يطلع على خطط تأمين العمق الغربي لمصر والحدود المشتركة مع ليبيا امتدادً للحدود الدولية”

2020-07-10 06:14:51
أميرة السمان

تعدد نشاط الرئيس عبدالفتاح السيسي رئيس الجمهورية، خلال الأسبوع الماضي، من الجمعة 3 يوليو 2020 حيث عقد عدة اجتماعات لمتابعة المشروعات الجاري تنفيذها اهمها "السيد الرئيس يوجه بالتكامل بين مركز الوثائق وجهات الدولة لضمان جدارة البيانات" واليكم نشاط السيسي في أسبوع :

السيد الرئيس يتابع تطورات "مشروع إنشاء منظومة المخازن الاستراتيجية للتخزين الطبي على مستوى الدولة".

"اجتمع السيد الرئيس عبد الفتاح السيسي اليوم مع الدكتور مصطفى مدبولي رئيس مجلس الوزراء، والدكتورة هالة السعيد وزيرة التخطيط والتنمية الاقتصادية، وذلك بحضور اللواء أمير سيد أحمد مستشار رئيس الجمهورية للتخطيط العمراني، واللواء طبيب بهاء الدين زيدان رئيس مجلس إدارة الهيئة المصرية للشراء الموحد والإمداد والتموين الطبي، والسيد أيمن سليمان المدير التنفيذي لصندوق مصر السيادي".

وصرح المتحدث الرسمي باسم رئاسة الجمهورية بأن الاجتماع تناول استعراض تطورات "مشروع إنشاء منظومة المخازن الاستراتيجية للتخزين الطبي على مستوى الدولة".

وقد وجه السيد الرئيس في هذا السياق بالإسراع في عملية إنشاء المخازن الاستراتيجية للتخزين الطبي بهدف ضمان توفر احتياطي استراتيجي لتغطية احتياجات الاستهلاك الحالي والمستقبلي من المستلزمات الطبية والدواء سواء من الإنتاج المحلي أو العالمي، لمواجهة أي تداعيات طارئة في هذا الإطار، وذلك بالتوازي مع جهود هيئة الشراء الموحد.

كما وجه السيد الرئيس بإنشاء تلك المخازن الاستراتيجية بالقرب من شبكة المحاور الرئيسية لضمان سهولة النفاذ إليها، وكذا إقامتها على نطاق جغرافي يضمن أفضل وأسرع تغطية لرقعة الجمهورية، فضلاً عن تصميم المخازن وفق أعلى النظم العالمية، بما فيها ميكنة منظومة التخزين باستخدام أحدث الوسائل التكنولوجية والذكاء الاصطناعي، وذلك في إطار السياسة العامة للدولة التي تسعى لتوفير عوامل استدامة نجاح المشروعات القومية وفاعلية إدارتها بعد إقامتها.

كما شهد الاجتماع استعراض تطورات تفعيل "صندوق مصر السيادي للاستثمار والتنمية" واستراتيجية عمله، إلى جانب كيفية تعظيم موارده والأصول الخاصة به وهيكله المالي والتمويلي ومشروعاته المستقبلية، فضلاً عن دوره المنتظر في دفع معدلات النمو الاقتصادي. www.presidency.eg

السيد الرئيس يوجه بمتابعة معدلات التنفيذ للمشروعات المستهدفة بالتمويل الاجنبي على نحو يعظم النتائج

"اجتمع السيد الرئيس عبد الفتاح السيسي اليوم مع الدكتور مصطفى مدبولي رئيس مجلس الوزراء، والدكتورة رانيا المشاط وزيرة التعاون الدولي".

وصرح المتحدث الرسمي باسم رئاسة الجمهورية بأن الاجتماع تناول استعراض "استراتيجية وزارة التعاون الدولي في التعاون مع الشركاء ومؤسسات التمويل الدولية المختلفة، وذلك في إطار الجهود الاقتصادية والتنموية للدولة".

وقد وجه السيد الرئيس في هذا الصدد بتعزيز علاقات التعاون مع مؤسسات التعاون الاقتصادي والتمويل الدولية والإقليمية، بالتوازي مع الالتزام بضوابط الاقتراض الخارجي، وأهمية متابعة معدلات التنفيذ للمشروعات المستهدفة على نحو يحقق الاستخدام الأمثل لحزم التمويل ولتعظيم الاستفادة لصالح التنمية الشاملة في مختلف القطاعات.

وأوضح المتحدث الرسمي أن السيدة وزيرة التعاون الدولي استعرضت أبرز محاور التفاعل مع شركاء التنمية، والتي تستهدف المواطن كمحور لعملية التنمية الشاملة في إطار استراتيجية الدولة للاستثمار في بناء الإنسان المصري، إلى جانب المشروعات المتعددة التي يتم تنفيذها في مختلف القطاعات لتحقيق أهداف التنمية المستدامة والإنتاج.

كما عرضت الدكتورة رانيا المشاط جهود الوزارة في تعبئة التمويلات اللازمة ومختلف أشكال الدعم من شركاء التنمية لتلبية الاحتياجات الطبية المطلوبة للتعامل مع جائحة كورونا، فضلاً عن التخفيف من الأثر الاجتماعي والاقتصادي للجائحة.

كما استعرضت السيدة الوزيرة نشاط الوزارة فيما يتعلق بالقروض وحزم التمويل الجاري التفاوض عليها مع شركاء التنمية، سواء على المستوى الثنائي أو متعدد الأطراف، وذلك لدعم مختلف قطاعات الدولة، كقطاعات الصحة والكهرباء والنقل والتعليم والتجارة والإسكان والمرافق.

وقامت السيدة وزيرة التعاون الدولي كذلك بعرض أنشطة الوزارة في التنسيق مع الأمم المتحدة ومختلف الجهات الوطنية لتنفيذ الإطار الاستراتيجي للشراكة بين الجانبين، والذي تتمثل محاوره في التنمية الاقتصادية الشاملة وحزم وبرامج الحماية الاجتماعية ودعم القدرات وتمكين المرأة، وكذلك مشروعات الحفاظ على البيئة وتشجيع الابتكار وريادة الأعمال ورفع جودة الخدمات وتنمية المناطق الأكثر احتياجاً.

"السيد الرئيس يطلع على خطط تأمين العمق الغربي لمصر والحدود المشتركة مع ليبيا امتدادً للحدود الدولية"

اجتمع السيد الرئيس عبد الفتاح السيسي اليوم مع الدكتور مصطفى مدبولي رئيس مجلس الوزراء، والدكتور عمرو طلعت وزير الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات، واللواء أ.ح طارق الظاهر مدير سلاح الإشارة، واللواء محمد البشاري رئيس لجنة الأقمار الصناعية، واللواء عمرو فاروق رئيس لجنة المحمول العسكري، والعميد محمد سعيد مساعد رئيس أركان سلاح الإشارة للمنظومات والشبكات.

وصرح المتحدث الرسمي باسم رئاسة الجمهورية بأن السيد الرئيس اطلع خلال الاجتماع على خطط وجهود سلاح الإشارة بالقوات المسلحة لتأمين العمق الغربي لمصر والحدود المشتركة مع ليبيا، والاتجاهين الشمالي الشرقي والجنوبي وجميع الاتجاهات الاستراتيجية امتداداً للحدود الدولية لمصر، وكذلك أحوال وأوضاع المنافذ الحدودية وتأمينها بالكامل، وذلك بالتعاون والتنسيق مع الجهات الحكومية المختصة باستخدام تكنولوجيا أنظمة الاتصالات الحديثة المحمولة والمرئية والقمر الصناعي المصري "طيبة 1".

كما تابع السيد الرئيس الموقف التنفيذي الخاص بمشروع إنشاء الشبكة الوطنية الحكومية الموحدة لخدمات الطوارئ والسلامة العامة، والتي تدعم جهود الدولة في مجالات التأمين المختلفة في كافة أنحاء الجمهورية، وذلك بهدف تسخير أحدث الوسائل التكنولوجية الحديثة لصالح الأمن والخدمات على مستوى الدولة.

واطلع السيد الرئيس كذلك على مشروع الشبكة الحكومية الموحدة لربط الجهاز الإداري للدولة بالكامل لدعم قدرات تداول البيانات الحكومية على نحو آمن وسريع ومتطور، بما يؤهل الجهاز الإداري للارتقاء بكافة الخدمات الحكومية للمواطنين، وذلك في الإطار العام للمشروع الاستراتيجي لرقمنة الدولة.

السيد الرئيس يؤكد الحرص على ترسيخ العمل التكاملي مع إريتريا لإرساء السلام والاستقرار في المنطقة.

استقبل السيد الرئيس عبد الفتاح السيسي اليوم بقصر الاتحادية الرئيس أسياس أفورقي، رئيس دولة إريتريا، حيث أقيمت مراسم الاستقبال الرسمي وتم استعراض حرس الشرف وعزف السلامين الوطنيين.

وصرح المتحدث الرسمي باسم رئاسة الجمهورية بأن السيد الرئيس رحب خلال المباحثات بالرئيس أفورقي في مصر، معرباً سيادته عن التقدير للعلاقات التاريخية الوثيقة والتعاون المشترك ووحدة الرؤى التي تربط البلدين الشقيقين، ومؤكداً حرص مصر على تعزيز العلاقات وترسيخ التعاون الاستراتيجي مع إريتريا في شتي المجالات لإقامة شراكة مستدامة بين البلدين، بما يحقق مزيداً من التنسيق والتعاون فيما يتعلق بقضايا الأمن الإقليمي والعمل التكاملي لإرساء السلام والاستقرار في المنطقة.

وعلى صعيد العلاقات الثنائية؛ أكد السيد الرئيس أهمية تطوير مشروعات التعاون الثنائي بين الجانبين خلال الفترة المقبلة، مع تذليل كافة العقبات في هذا الصدد، لا سيما في قطاعات البنية التحتية والكهرباء والصحة والتجارة والاستثمار والزراعة والثروة الحيوانية والسمكية، إلى جانب تكثيف برامج الدعم الفني المقدمة إلى الجانب الإريتري، بالإضافة إلى تنويع وتعزيز أطر التعاون المشترك في المجالين العسكري والأمني بين البلدين.

من جانبه؛ أعرب الرئيس أفورقي عن تطلع بلاده المتبادل لتطوير العلاقات الثنائية مع مصر على مختلف الأصعدة، خاصةً في الوقت الراهن الذي تشهد فيه منطقة القرن الأفريقي والبحر الأحمر تحديات متلاحقة وتدخلات خارجية متزايدة، الأمر الذي يفرض تكثيف التعاون والتنسيق مع مصر وقيادتها على خلفية الثقل المحوري الذي تمثله مصر في المنطقة بأسرها على صعيد صون السلم والأمن، مشيداً في هذا الصدد بالمواقف المصرية الهادفة إلى تحقيق الاستقرار في منطقة القرن الأفريقي، والتي انعكست على الدعم المصري الكبير لإريتريا خلال المرحلة الماضية.

وأضاف المتحدث الرسمي أن اللقاء تطرق إلى التباحث حول آخر التطورات الإقليمية ذات الاهتمام المتبادل، خاصةً فيما يتعلق بملفات القرن الأفريقي وأمن البحر الأحمر وكذلك قضية سد النهضة، حيث تم التوافق على تعزيز التنسيق والتشاور الحثيث المشترك لمتابعة تلك التطورات، وذلك تدعيماً للأمن والاستقرار الإقليمي.

الرئيس السيسي ينعي الفريق العصار

فقدت مصرنا العزيزة اليوم رجل دولة من طراز فريد وقيمة وطنية عظيمة هو الفريق/ محمد العصار - وزير الدولة للإنتاج الحربي - والذى وافته المنية اليوم، لقد كان الفقيد من أخلص الرجال الذين خاضوا غمار التحدي من أجل وطننا العظيم، ولم يدخر من أجله جهدا، بل كان دائماً فى صدارة رجال مصر المدافعين عنها في لحظات فارقة ودقيقة من تاريخها

اللهم ارحم الفقيد العزيز ونسأل لأسرته وذويه الصبر والسلوان

رئاسة الجمهورية تنعي الفريق العصار

تنعي رئاسة الجمهورية ببالغ الاسي والحزن الفريق محمد سعيد العصار وزير الدولة للانتاج الحربي الذي انتقل الي جوار ربه مساء اليوم، لتفقد مصر احد رموزها العسكرية الفذة، مقاتلاً وهب حياته لخدمة وطنه ... وحكيماً شارك في مسؤولية إدارة البلاد في فترة عصيبة شهدت تحديات جسيمة كادت تعصف بالوطن.

ان الرئيس عبد الفتاح السيسى، اذ يعرب باسمه وباسم مصر شعبا وحكومة عن خالص عزائه ومواساته لأسرة الفقيد، يدعو المولى عز وجل أن يتغمده برحمته ويسكنه فسيح جناته.

"السيد الرئيس عبد الفتاح السيسي يقدم واجب العزاء لأسرة الفريق محمد سعيد العصار ".

"السيد الرئيس عبد الفتاح السيسي يتقدم الجنازة العسكرية للفريق محمد سعيد العصار ".

"السيد الرئيس يوجه بالتكامل بين مركز الوثائق وجهات الدولة لضمان جدارة البيانات".

اجتمع السيد الرئيس عبد الفتاح السيسي اليوم مع كل من الدكتور مصطفى مدبولي رئيس مجلس الوزراء، والفريق أول محمد زكي وزير الدفاع والإنتاج الحربي، والدكتور محمد معيط وزير المالية، والسيد محمود توفيق وزير الداخلية، والسيدة نيفين جامع وزيرة التجارة والصناعة، والسيد عباس كامل رئيس المخابرات العامة، والسيد شريف سيف الدين رئيس هيئة الرقابة الإدارية، واللواء أ.ح خالد مجاور مدير إدارة المخابرات الحربية والاستطلاع، واللواء سامح العكاري مساعد رئيس جهاز الأمن للبحوث والتطوير بإدارة المخابرات الحربية والاستطلاع.

وصرح المتحدث الرسمي باسم رئاسة الجمهورية بأن الاجتماع تناول استعراض الموقف الإنشائي لمشروع المجمع المتكامل لإصدار الوثائق المؤمنة، بالإضافة إلى الموقف التنفيذي لتأهيل الكوادر العاملة بالمشروع على كافة القدرات التكنولوجية وخطوط الإنتاج المختلفة بالمجمع، والتي ستتضمن إصدار مختلف الوثائق الحكومية من خلال منظومة موحدة، كالشهادات المؤمنة للمراحل التعليمية، ووثائق معاملات الأحوال المدنية بأنواعها، ووثائق الشهر العقاري، والعقود الحكومية النموذجية، وغيرها.

وقد وجه السيد الرئيس بمراعاة التنسيق والتكامل التام والمدروس بين المجمع وجميع الجهات المعنية بالدولة لضمان دقة وصحة البيانات بمختلف أنواع الوثائق بأعلى المعايير العالمية، وعلى نحو يحقق توحيد المواصفات الفنية من خلال منظومة مركزية موحدة على المستوى القومي تضمن حوكمة إصدار وثائق الدولة.

السيد الرئيس يوجه بدعم برنامج "اطفال بلا مأوي" لدمجهم في المجتمع في اطار تربوي واجتماعي سليم.

اجتمع السيد الرئيس عبد الفتاح السيسي اليوم مع الدكتور مصطفى مدبولي رئيس مجلس الوزراء، والدكتور علي المصيلحي وزير التموين والتجارة الداخلية، والدكتورة هالة السعيد وزيرة التخطيط والتنمية الاقتصادية، والدكتور محمد معيط وزير المالية، والسيدة نيفين القباج وزيرة التضامن الاجتماعي، والسيدة نيفين جامع وزيرة التجارة والصناعة، وذلك بحضور الدكتور إيهاب أبو عيش نائب وزير المالية للخزانة العامة.

وصرح المتحدث الرسمي باسم رئاسة الجمهورية بأن الاجتماع تناول استعراض مدى تأثير أزمة كورونا على المؤشرات الاقتصادية للدولة، خاصةً معدلات الاستهلاك المحلي، وعلى قطاعات الاتصالات والسياحة والصحة والرعاية الطبية.

حيث تم الإشارة في ذات السياق إلى التأثر الذي لحق بقطاع السياحة على المستويين المحلي والعالمي نتيجة جائحة كورونا، لا سيما مع الإجراءات الاحترازية وقرارات الإغلاق التي شهدتها العديد من دول العالم، فضلاً عن التراجع العالمي الذي أصاب إنتاج العديد من السلع بسبب انخفاض الطلب وتأثر سلاسل التوريد، بالإضافة إلى ارتفاع نسبة التسوق الإليكتروني عبر الإنترنت بشكل ملحوظ.

وقد وجه السيد الرئيس بالاستمرار في جهود مواجهة التحديات الاقتصادية الناجمة عن تداعيات جائحة كورونا، خاصةً في القطاعات الاقتصادية الأكثر تضرراً، إلى جانب توفير السلع الاستراتيجية من منتجات غذائية ومستلزمات طبية، والعمل على إيجاد المزيد من فرص التوظيف لفئة العمالة غير المنتظمة.

كما شهد الاجتماع استعراض تطورات تنفيذ برنامج "أطفال بلا مأوى" تحت رعاية وزارة التضامن الاجتماعي، والذي يعمل على معالجة تلك الظاهرة على مستوى الجمهورية مـن خـلال تقديــم خدمـات الرعايـة والتأهيــل لهـم، حيث وجه السيد الرئيس بتقديم المزيد من الدعم وحزم التمويل لهذا البرنامج الذي يساهم في دمج هؤلاء الأطفال فـي المجتمـع في إطار تربوي واجتماعي سليم، خاصةً في المحافظات الأعلى كثافة، وبالتنسيق مع مختلف الجهات الحكومية المعنية ومؤسسات المجتمع المدني.

اقرا ايضا

السيسي يستعرض آخر تطورات تنفيذ برنامج ”أطفال بلا مأوى”


إرسل لصديق