23 مايو 2022 11:38 22 شوال 1443
جريدة الديار
رئيس مجلس الإدارة أحمد عامررئيس التحرير سيد الضبع
أخبار مصر

كل ما تريد معرفته عن مشروع «توشكى الخير»

مشروع توشكى الخير
مشروع توشكى الخير

افتتح اليوم الرئيس عبد الفتاح السيسي العديد من المشروعات التنموية الهامة في محافظات الصعيد خاصة في مجال الزراعة ومنها: "مشروعتوشكى الخير"، حيث بدأت المرحلة الأولى من مشروع "توشكى الخير"، و"مزرعة النخيل"، ضمن الخريطة الخاصة بالزراعة ومراحل تنفيذالمشروع لعامى 2020-2021، ومن التي تقرر خلالها زراعة 200 ألف فدان.

وعقب الرئيس: "كلما دخلنا أراض زراعية أصبح لدينا فرصا للإنتاج".

وأضاف: "هناك 150 ألف فدان لن يتوفروا العام القادم، يتم من خلالهم توفير نصف مليون طن من القمح، نعمل على زراعة هذه المساحة، ونلتزم بذلك".

الخطة الزراعية في توشكى

سأل الرئيس السيسي اللواء "إيهاب الفار"، رئيس الهيئة الهندسية للقوات المسلحة، حول إمكانية زراعة 150 ألف فدان زيادة بجانب الـ 200 ألففدان الموضوعة في الخطة للزراعة في توشكى.

ووجه بعض الأسئلة للوزارات المعنية لإمكانية تنفيذ هذا الأمر مثل: الزراعة والري والكهرباء، قائلا: "نعمل على استقرار الشبكة، وتتمثل فيالخطوط الرئيسية والخطوط المتفرعة منها داخل الأراضي".

وشدد الرئيس السيسي على "ضرورة الاطمئنان على زراعة 150 ألف فدان".

كما أكد السيسي على أن الدولة المصرية تنفذ مشروعات زراعية ضخمة في سيناء والدلتا وتوشكى، قائلا: "أي جهد هندسى أو تكلفة مالية لن يكون مبالغا فيها؛ لأنه قد يكافأ مشروع السد العالى".

ووجه الرئيس السيسي، بإطلاق اسم الدكتور كمال الجنزورى رئيس الوزراء الأسبق على محور توشكى، مؤكدا أن هذا الأمر تأكيد على دور رئيسالوزراء الراحل في مشروع توشكى.

المشروعات الضخمة في الزراعة

أكد الرئيس السيسي، أن الدولة المصرية تنفذ العديد من المشروعات الضخمة في الزراعة.

وقال: "انا بقول كده مش علشان الناس تمدحنا.. عاوز أقول للناس في مصر اطمأنوا.. واطمأنوا مش كلام.. لما بنتكلم عن مشروع الدلتا الجديدةالمواسير قطرها 2 متر يعنى الإنسان يقدر يمشى فيها.. في 60 كيلو اتحفروا لنزول المواسير في خلال سنة ونص. 

وتابع: مع تنفيذ المحطة في مشروعالدلتا.. ومشروع تجميع المصارف.. وتنفيذ شبكة رى وكهرباء في 500 ألف فدان.. سواء المشروع ده أو المشروع بتاع سيناء.. كل مشروع من دولضخم".

وأضاف السيسي: "المشروعات الضخمة دى مش عارفين نقدمهم كويس.. لما السد العالى اتعمل خد تركيز الناس من خلال الإجراءاتالمصاحبة للتنفيذ.. لكن المشروعات دى مش اتعمل تصوير إعلامى أو جهد إعلامى لعناصر المشروع والتكلفة المالية للمشروعات الضخمة دى.. لماتقولى 100 مليار لتنفيذ المشروعات الزراعية دى بأسعار الستينات في بداية السد.

واستطرد تكلفة السد بنتكلم في 500 مليون دولار بسعره وقتها.. لما تكلفةالمشروع في الستينات 500 مليون دولار.. طب لو عاوز اعمل سد عالى تانى.. ياخد منى الجهد وتطور المعدات وتطور في العمل الهندسي والمعداتياخد الوقت اللى اتعمل فيه".

سد عالٍ

طالب السيسى، بضرورة الاهتمام بالمشروعات الزراعية الضخمة التي تنفذها الدولة المصرية حاليا، قائلا: "يا جماعة كل مشروع من دولمش ببالغ علشان اللى القائمين عليه يقيموا الكلام.. اللى بيتعمل في سيناء سد عالى.. اللى بيتعمل في توشكى سد عالى.. اللى بيتعمل فيالدلتا الجديدة سد عالى".

كما أكد الرئيس السيسي، أن الدولة المصرية تسعى لتوفير المنتجات الزراعية ودعم الزراعة بشكل كبير، قائلا: "أقول كلام صعب.. ده المستحيل.. اللى بنعمله المستحيل.. في قياس معايير أي حد.. 3 مشاريع ضخمة زي دول الدلتا وسيناء وتوشكى".

وأضاف الرئيس السيسي: "بنتكلم عن مشروع توشكى.. تسلمنى في نوفمبر السنة الجاية الأرض كاملة.. مش بنتكلم نعملهم ازاى والتكلفة كام.. بنقول اعملوهم.. الكلام يتعمل.. يبقى ننام لا.. لا نوم ولا راحة ونفضل نعمل كده في بلدنا لغاية ما نحقق بفضل الله اللى علينا".

واستكمل الرئيس عن مشروع توشكي: "أول ما فكرنا نراجع في توشكى.. كان المهندس إبراهيم محلب رئيس الوزراء وقتها.. وتحدثنا عن هل أن توشكىممكن ولا الكلام مش متكامل عندنا.. 60 % من الأرض في توشكى قابلة للزراعة".

وتابع الرئيس السيسي: "دى الأرض اللى كانت متاحة وقبل كده كانت أرض الوادى وأرض الدلتا.. نسبة الصلاحية في توشكى 60 % وتكلفة الاستثمارات كبيرة.. لما تيجىتعمل استثمارات 100 % من الأرض غير لما تعمل 60 % صالحة من الأرض.. لكن الخيار هنا الأمن القومى والمصلحة القومية.. انا مش هقدر اطلبمن مستثمر يراعى المصلحة القومية".

كما أكد الرئيس السيسي، أن استكمال مشروع توشكى احتاج مزيدا من الجهد والتمويل، قائلا: "فكرنا ودرسنا وشوفنا وعملنا ودراسنا التحديات دى.. وزارة الرى لما درست الموضوع لاقت أن الاستكمال يحتاج إلى 3 مليون طنمفرقعات.. يعنى الكلام كله تمويل".

وأضاف السيسي: "الطن مفرقعات بكام.. ده خامات.. وونقل المخلفات بكام وتطبيق الترع بعد كده بكام؟.. إحنا بنشتغل فى 9 كليو بتقطعفي جرانيت 9 كيلو بعرض 20 مترا.. علشان نوصل المياه بس.. وبعد كده اكمل الباقى.. طبقا للتخطيط مش عملنا أكثر من اللى تخطيط وزارة الرىاللى كان قبل كده".

وتابع: "ده شغل الدكتور كمال الجنزورى الله يرحمه.. إحنا مش أصحاب فضل ومش هنبقى أصحاب فضل.. ده كله ولما جيتهنا من 3 سنين.. ده لقينا فرع 4 وفيه حائط جرانيت مانع دخول المياه.. مفيش حل غير ده لازم كده.. الموضوع سهل اعمل ويتعمل.. وعلشان نردغيبة الدكتور كمال الجنزروى.. كل التحية للفريق العمل قابل للنجاح.. كل التحية وعملنا كوبرى توشكى.. نطلق عليه محور الدكتور كمالالجنزورى.. هنا فى مكانه اللى اختاره".

كما أكد الرئيس السيسى، أن العمل في المشروعات الزراعية الجديدة يحتاج المزيد من الجهد، قائلا: "بقول الكلام علشان أقول للناس اللى بتسمعوتتكلم.. الموضوع علشان تتعمل تحتاج إلى جهد ووقت.. ومش ينفع ناخد رأى.. لازم نقول الحقيقة.. كنا المفروض نعمل كده.. المشروع ناجح.. 60 % فيه أرض فيها صلاحية 60 % هل فيه أرض صالحة للزراعة أكثر من توشكى".

مشروع مستقبل مصر "الدلتا الجديدة"

أضاف الرئيس السيسي: "حتى في مشروع مستقبل مصر الدلتا الجديدة.. هل الأراضى المتاحة هناك ونقول صالحة للزراعة.. الأرض فى الدلتامنخفضة وسهل المياه توصلها وعليها كمية طمى تراكمت من آلاف السنين.. وبقت صالحة للزراعة".

وقال الرئيس السيسي: "دى طبيعة أرضنا.. ومش هنقعد نحط أيدينا على خدنا.. ومفيش نقطة مياه أو حتة أرض زراعة.. مفيش زراعة تانىلنباتات زينة.. مفيش زراعة تانى يعنى شوفوا الموضوع ده.. آى نقطة مياه لنباتات موسمية نستخدمها".

كما وجه الرئيس الشكر إلى القائمين على مشروع توشكى، قائلا: "كل الشكر للقائمين على هذا العمل.. سواء الشركة الوطنية أو الهيئة الهندسية.. أو الشركات المدنية.. أكثر من 80-90 شركة مدنية "قطاع خاص" شغالين معانا في كافة مراحل المشروع ومحطات المعالجة أو الطرق وغيره".

وأضاف الرئيس السيسي،: "خلال أكتوبر من العام القادم.. نقدر نخلص تحويل هذا المشروع إلى أراضى تنتج خير لمصر".

وقال الرئيس: "محدش أتكلم عن الصناعة.. فيه مصانع تصنيع زراعى.. وثلاجات بـ 60 ألف طن.. ومصانع للتعامل مع المنتجات.. كلمتى النهائية.. احنا نقدر نعمل حاجة إن شاء الله.. اللى بنعمله مش بعيد عن الوزارة.. مجلس الوزراء وكل الوزارات المعنية معانا.. كل وزير يقوم بدروه.. والفلوسبتتجمع من الوزارات".

وجاءت أبرز رسائل الرئيس كالتالي:

- كل ما يمكن زراعته يتم لصالح المصريين.

- يكلف بتوفير المرافق اللازمة للتوسع في مساحات الأراضي الزراعية المستصلحة توشكى.

- المياه المستخدمة في استصلاح أراضي جنوب الوادي من مياه الصرف الزراعي التي تمت معالجتها بمحطة بحر البقر.

- استصلاح الأراضي الجديدة يساعد على تحقيق تنمية حقيقية للأجيال المقبلة.

- 200 مليار جنية تكلفة استصلاح مليون فدان.

- تم الاستفادة من مياه الصرف الزراعي في استصلاح الأراضي بدلا من إهدارها.

- نحن نصنع المستحيل.

- الجنزورى صاحب الفكرة والفضل في توشكي ويطلق اسمه على المحور الجديد بجنوب الوادي.

- طالب الرئيس وسائل الإعلام والصحافة والحكومة التركيز على المشروعات القومية التى تشيدها الدولة ومنها ما يتم بجنوب الودي وسيناءعلى غرار السد العالي.

- كلف الرئيس السيسي بإطلاق اسم الجنزورى على محور توشكي.

- لن يتم إهدار قطرة مياه دون استخدامها في الزراعة واستصلاح الأراضي.

- تم الاستفادة من مياه الصرف الزراعي في استصلاح الأراضي بدلا من أهدارها.

- أي مشروع يمكن تنفيذه مهما كانت التحديات إذا تضافرت جهود الدولة ومؤسستها.

- العمل في المشروعات الزراعية الجديدة يحتاج المزيد من الجهد كما دعا القطاع الخاص للمشاركة.

مشروع توشكى الخير السيسي معلومات معرفة الزراعة خطة

أسعار العملات

العملةشراءبيع
دولار أمريكى​ 18.233318.3333
يورو​ 20.280920.3995
جنيه إسترلينى​ 23.991424.1285
فرنك سويسرى​ 19.673419.7899
100 ين يابانى​ 14.977315.0631
ريال سعودى​ 4.85994.8868
دينار كويتى​ 59.926860.4104
درهم اماراتى​ 4.96354.9919
اليوان الصينى​ 2.87072.8869

أسعار الذهب

متوسط سعر الذهب اليوم بالصاغة بالجنيه المصري
الوحدة والعيار الأسعار بالجنيه المصري
عيار 24 1,110 إلى 1,114
عيار 22 1,017 إلى 1,021
عيار 21 971 إلى 975
عيار 18 832 إلى 836
الاونصة 34,512 إلى 34,654
الجنيه الذهب 7,768 إلى 7,800
الكيلو 1,109,714 إلى 1,114,286
سعر الذهب بمحلات الصاغة تختلف بين منطقة وأخرى

مواقيت الصلاة

الإثنين 11:38 صـ
22 شوال 1443 هـ 23 مايو 2022 م
مصر
الفجر 03:16
الشروق 04:57
الظهر 11:52
العصر 15:28
المغرب 18:46
العشاء 20:16

استطلاع الرأي