الثلاثاء 5 مارس 2024 10:16 صـ 24 شعبان 1445 هـ
بوابة الديار الإليكترونية | جريدة الديار
رئيس مجلس الإدارة أحمد عامررئيس التحريرسيد الضبع
برلمانية تطالب بسرعة اقرار قانون الأحوال الشخصية وتغليظ عقوبة العنف الأسرى والابتزاز الالكتروني .. فى الاحتفال باليوم العالمى للمرأة محافظ دمياط توجه الشكر لجمعية الدقهلية لسوق العمل على التعاون الدقهلية: استلام دفعه جديدة من لحوم ”اطعام الطعام والاضاحي ” بإجمالي 2 طن و 100 الف شنطة مواد غذائية لتوزيعهم علي... تعليم الدقهلية: مدير عام التعليم الفنى يتابع سير العملية التعليمية بمدارس إدارة بلقاس إستمرار تنفيذ الحملات التموينية بنطاق محافظة الدقهلية لرفع المعاناة عن المواطنين من واقع بيانات النيابة العامة .. الجديد في وقائع وفاة ”نيرة طالبة العريش” إستمرار تصدي الامن العام والاموال العامة لكافة اشكال الإتجار بالنقد الأجنبي الغير مشروع لقاء حواري للفنان محمد صبحي بعنوان ”الوعي والنشء والشباب وبناء الانسان” غرينبيس الشرق الأوسط وشمال إفريقيا تعلّق ردًا على غرق سفينة روبيمار: يجب إتخاذ إجراءات عاجلة لتجنب وقوع كارثة بيئية في البحر الأحمر ضبط بسكويت ومياة غازية منتهية الصلاحية وسط الإسكندرية توصيات المؤتمر الطلابي الأول لكلية التربية بنات جامعة الأزهر بالقاهرة ”المستوردين”: الإفراجات عن السلع ستؤدي إلى خفض الأسعار

وسط إجراءات مشددة.. البرلمان السريلانكي يستعد لانتخاب رئيس جديد

سريلانكا
سريلانكا

يجتمع البرلمان السريلانكي بحسب ما هو مقرر اليوم،وذلك من أجل بدء عملية انتخاب رئيس جديد للبلاد.

والجدير بالذكر أن ذلك يأتي ، بعدما وافق البرلمان السريلانكي أمس، على استقالة الرئيس السابق جوتابايا راجاباكسا بعد فراره إلى سنغافورة،وذلك هربا من المتظاهرين المناهضين للحكومة، الذين احتلوا مقر إقامته الرسمي ومكاتبه.

وعلى إثر ذلك فقد تم نشر أكثر من 100 من رجال الشرطة والأمن ببنادق هجومية، على الطريق المؤدي إلى البرلمان اليوم.

كما تم وضع الحواجز ومدافع المياه لمنع أي اضطرابات، وقامت طوابير من قوات الأمن بدوريات على طريق آخر يؤدي إلى البرلمان، رغم عدم وجود دلائل على وجود أي متظاهرين.

ومن جانبهم فمن المقرر ، أن ينتخب أعضاء البرلمان رئيسا جديدا في غضون أسبوع، بعد أن أدى رئيس الوزراء رانيل ويكر مسينغه ، وهو حليف لراجاباكسا الممثل الوحيد لحزبه في البرلمان اليمين كرئيس بالإنابة لحين انتخاب رئيس جديد.

ويشار إلى أنه تم اختيار ويكر ميسنغه الذي يريد المحتجون رحيله أيضا، كمرشح الحزب الحاكم للرئاسة أمس،أما مرشح المعارضة للرئاسة فهو ساجيث بريماداسا، كما يخوض السباق أيضا النائب البارز للحزب الحاكم دولاس ألاهابيروما.

وتجدر الإشارة إلى أن الاحتجاجات قد تصاعدت لعدة أشهر في سريلانكا نتيجة الانهيار الاقتصادي، ثم اشتدت حدتها قبل أسبوع عندما استولى مئات الآلاف من الأشخاص على المباني الحكومية في كولومبو، واتهموا عائلة راجاباكسا وحلفاءها بالمسئولية عن التضخم الجامح ونقص السلع الأساسية والفساد.

وذلك بجانب انتشار طوابير الوقود في سريلانكا، بالإضافة إلى تضاءلت احتياطيات النقد الأجنبي لتقترب من الصفر، وبلغ معدل التضخم الكلي 54.6% الشهر الماضي.