الخميس 1 ديسمبر 2022 04:21 مـ 8 جمادى أول 1444 هـ
بوابة الديار الإليكترونية | جريدة الديار
رئيس مجلس الإدارة أحمد عامررئيس التحريرسيد الضبع

تعرف على سبب استبعاد 14 مليون بطاقة من منحة التموين الجديدة

مصطفى مدبولي
مصطفى مدبولي

الديار

أكد الدكتور مصطفى مدبولي رئيس مجلس الوزراء أن قرار زيادة منحة التموين الجديدة ستشمل أيضا من يتقاضون معاش "تكافل وكرامة" أو معاش الضمان الاجتماعي أو من تقل دخولهم عن الحد الأدنى 2700 جنيه والأرامل والمطلقات وكبار السن.

وأوضح أنه تم اختيار الـ 9.1 مليون أسرة بناء على عدد من المعايير الواضحة عمل على إعدادها مجموعة من مؤسسات الدولة والحكومة منها وزارات: التضامن الاجتماعي، والتموين، والمالية، وهيئة الرقابة الإدارية؛ لتحديد الأسر الأكثر احتياجا من بين المستحقين للبطاقات التموينية.

وكشف عن سر استبعاد 14 مليون بطاقة تموينية من صرف منحة التموين الجديدة المقررة لمدة 6 أشهر في إطار توجيهات الرئيس عبد الفتاح السيسي.

وأشار رئيس الوزراء إلى أن عدد بطاقات التموين للأسر يبلغ 23 مليون بطاقة، وقال: هنا يمكن أن يتساءل البعض عن أسباب تحديد 9.1 مليون أسرة مستحقة لهذه الحزمة، من بين 23 مليون أسرة.

وقال رئيس الوزراء: إذن نحن نتحدث عن حزمة مالية إضافية تتكلف بين 11.5 مليار إلى نحو 12 مليار جنيه ( 6 مليارات في هذه الحزمة الإضافية ونحو 5.5 مليار تكلفة إضافة الأسر المستهدفة لبرنامج الدعم النقدي)،

ولزيادة إيضاح الأمر، أشار رئيس الوزراء إلى أن مؤسسات الدولة عكفت مع هيئة الرقابة الإدارية على وضع هذه المعايير، وكذا بناء قاعدة بيانات متكاملة على مدار الفترة الماضية، وأصبح لدينا اليوم قاعدة بيانات دقيقة للغاية مكنتنا من اختيار 9.1 مليون أسرة سيوجه إليهم هذا الدعم الاستثنائي لمدة 6 أشهر.

وكشف الدكتور مصطفى مدبولي عن أن من بين الـ 9.1 مليون أسرة المحددة يوجد أكثر من 620 ألف أسرة لا يتوافر لديها بطاقات تموين من الأساس، وهو ما تم حصره من خلال قاعدة بيانات محدودي الدخل لدينا، فهؤلاء يستحقون أن يتم التدخل الاستثنائي لصالحهم، فتوافقنا أن يُصرف لهم من خلال بطاقات المعاشات أو بطاقة ميزة، بحيث يوضع المبلغ على البطاقات الخاصة بهم ويمكنهم الاستفادة بهذا المبلغ طوال مدة الـ 6 أشهر التي نعتبرها فترة استثنائية.

كما أشار إلى أن الـ 9.1 مليون أسرة بها 36.5 مليون مواطن، فبالإضافة لمعاش "تكافل وكرامة"، سيقدم لهم هذا الدعم الاستثنائي طوال الفترة المقبلة لمدة 6 أشهر، وهذا بالطبع كان تدخلا مهما للغاية حتى يستفيد منه المواطنون في هذه المرحلة الصعبة التي يواجهها العالم كله.