الإثنين 28 نوفمبر 2022 08:38 مـ 5 جمادى أول 1444 هـ
بوابة الديار الإليكترونية | جريدة الديار
رئيس مجلس الإدارة أحمد عامررئيس التحريرسيد الضبع

لرفع سعر الفائدة .. اجتماع مرتقب للفيدرالي الأمريكي

الدولار الامريكي
الدولار الامريكي

يستعد البنك الفيدرالي الأمريكي، مساء اليوم، إلى رفع سعر الفائدة على الدولار في اجتماع متكرر منذ عدة شهور، وسط توقع بأن تصل الفائدة إلى رقم غير مسبوق وهو 3.25%.


وتأتي الزيادة المتوقعة بسبب التضخم في الولايات المتحدة الأمريكية، عقب الحرب الروسية الأوكرانية التي بدأت نهاية فبراير الماضي، وجائحة فيروس كورونا المستجد كوفيد 19 الذي ظهر نهاية عام 2019.
وسجل الدولار، اليوم الأربعاء، أعلى مستوى له منذ 20 سنة، قبل ساعات قليلة من اتجاه الفيدرالي الأمريكي لرفع سعر الفائدة، وعقب تصريحات الرئيس الروسي فلاديمير بوتين، بإعلان حالة التعبئة العامة في البلاد من أجل استمرار الحرب ضد أوكرانيا وتهديده باستخدام القوى النووية الروسية الضخمة إذا ظلت حالة الاستفزاز الغربي ضد بلاده.


وارتفع المؤشر الذي يقيس قوة الدولار أمام كبريات العملات المنافسة من 0.5%، إلى 110.87 وهو الأعلى مستوى منذ عام 2002، في حين تعرض اليورو لانخفاض هو الأعلى من أسبوعين، وسط تخوفات في قارة أوروبا من ركود، في ظل توقف عدد كبير من المصانع في القارة، بعد منع روسيا تصدير الغاز إلى أوروبا كورقة ضغط لإيقاف العقوبات الاقتصادية التي يطبقها الاتحاد الأوروبي ضد موسكو.


وفي سياق آخر، انخفض الدولار الأسترالي إلى أدنى مستوى له منذ 37 سنة، ونزل أيضا الدولار النيوزيلاندي إلى مستويات كبيرة، ويعتقد الخبراء أن الدولار الأمريكي سيظل يرتفع حتى بداية العام المقبل وقد يستمر حتى 2024 الذي يتوقع أن يخفض فيه الفيدرالي الأمريكي سعر الفائدة.


ويحدث بعد رفع سعر الفائدة على الدولار رفع أسعار الفائدة في مختلف دول العالم، وهذا يظهر في دول مجلس التعاون الخليجي وبعض الدول العربية، من أجل استمرار جذب الاستثمار الأجنبي إليها، الذي يفضل الذهاب إلى الولايات المتحدة لوضع المال في البنوك الأمريكية والاستفادة من زيادة سعر الفائدة.