جريدة الديار
الأحد 14 يوليو 2024 04:34 صـ 8 محرّم 1446 هـ
بوابة الديار الإليكترونية | جريدة الديار
رئيس مجلس الإدارة أحمد عامررئيس التحريرسيد الضبع

الرئيس الصيني للأمم المتحدة: القضية الفلسطينية جوهر قضايا الشرق الأوسط

علم الصين و فلسطين
علم الصين و فلسطين

كشفت السفارة الصينية في عمّان من خلال بيان رسمي لها، إن الرئيس الصيني شي جين بينج، أكد خلال رسالة وجهها لاجتماع الأمم المتحدة، الذي عُقد جلسته أمس بمناسبة اليوم الدولي للتضامن مع الشعب الفلسطيني، أن القضية الفلسطينية هي جوهر قضايا الشرق الأوسط.

كما شدد الرئيس الصيني على أن “التسوية الشاملة والعادلة لها تؤثر على الاستقرار والسلام الإقليميين، وكذلك الإنصاف والعدالة الدوليين”.

ووفقاً لبيان السفارة الصينية، فقد أكد الرئيس شي جين بينج أن التعايش السلمي بين فلسطين وإسرائيل والتنمية المشتركة يخدمان المصالح طويلة الأمد للجانبين، ويمثلان تطلع مشترك لشعوب جميع الدول.

وخلال رسالته دعا الرئيس الصيني المجتمع الدولي إلى الالتزام بحل الدولتين، وإعطاء الأولوية للقضية الفلسطينية في الأجندة الدولية، ومساعدة الشعب الفلسطيني في تحقيق حلمه المتمثل بإقامة دولة مستقلة بأسرع وقت ممكن.

كما أكد على أن الصين تدعم باتساق وقوة قضية الشعب الفلسطيني العادلة، المتمثلة باستعادة حقوقه الوطنية المشروعة، وتعزز بنشاط محادثات السلام، إلى جانب توطيدها للسلام بين فلسطين وإسرائيل.

وتضمنت رسالة الرئيس الصيني للأمم المتحدة أيضا، التأكيد على أن الصين تدعم توطيد سلطة السلطة الوطنية الفلسطينية وتعزيز الوحدة بين جميع الأطراف في فلسطين، معربا عن أمله في استئناف فلسطين وإسرائيل لمحادثات السلام في أقرب وقت ممكن من أجل دفع عملية السلام في الشرق الأوسط إلى المسار الصحيح.

فيما أشار شي جين بينج إلى أن الصين كعادتها دائما، ستُقدم المساعدات الإنسانية والتنموية للجانب الفلسطيني، وستدعم بناء قدراته، وتطوير اقتصاد فلسطين وتحسين معيشة شعبها.

وإختتم الرئيس الصيني رسالة بالتوضيح، أنه وبصفته أن بلاده عضواً دائماً في مجلس الأمن التابع للأمم المتحدة، ستواصل العمل مع المجتمع الدولي لتقديم إسهامات إيجابية للسلام الدائم والأمن الشامل والازدهار المشترك في الشرق الأوسط.