الخميس 2 فبراير 2023 02:24 مـ 12 رجب 1444 هـ
بوابة الديار الإليكترونية | جريدة الديار
رئيس مجلس الإدارة أحمد عامررئيس التحريرسيد الضبع

في موقعة هولندا والأرجنتين.. خطط فان جال لإيقاف ميسي

يشهد الدور ربع النهائي لبطولة كأس العالم 2022 مباراة قمة من العيار الثقيل بين هولندا والأرجنتين، مساء الجمعة.

لقاء هولندا ضد الأرجنتين يعد ثأريا بالنسبة للمخضرم لويس فان جال، مدرب منتخب هولندا، الذي ودع مع "الطواحين" منافسات كأس العالم 2014 من الدور نصف النهائي، على يد الأرجنتين بقيادة ميسي.

وبعد 8 سنوات من هذا اللقاء، يبدو أن فان جال استعد جيدا وأعد خطة محكمة لإيقاف خطورة ميسي، حتى وإن رفض الكشف عن تفاصيلها.

يقول فان جال عن كيفية إيقاف ميسي: "هو أكثر لاعب مبدع، يمكنه خلق الكثير من الخطورة وتسجيل الكثير من الأهداف، ولكن حين يفقد الكرة فهو لا يشارك في اللعب كثيراً، وهذا يمنحنا الفرص".

وظهر جلياً من حديث فان جال أن المدرب السابق لبرشلونة سيعمل على إيقاف خطورة البرغوث عبر منع التواصل بينه وبين زملائه بالكرة من الأساس، وحرمانه من الكرة.

وحال فشل لويس فان جال في القيام بهذه المهمة فسيدفع بأكثر من لاعبين أو 3 لمراقبة هداف برشلونة التاريخي.

من العوامل التي سيعول عليها المنتخب الهولندي لإيقاف ميسي هو العمل على جزئية تتعلق بالجانب النفسي، وهو ما ظهر في تصريحات حارس المرمى الهولندي أندريس نوبيرت الذي وصف ميسي بأنه: "بشر مثلنا يهدر ركلات الجزاء، ونحن نلعب 11 ضد 11".

ولقد ظهرت هذه النبرة أيضاً في تصريحات فيرجل فان دايك، مدافع هولندا، بينما كان فرينكي دي يونج، لاعب وسط "الطواحين" حنوناً بعض الشيء عند الحديث عن زميله السابق في برشلونة، واستخدم أسلوب الإشادة المبالغة ربما كي يخدع البرغوث أو كي لا يخسر تعاطف جمهور البارسا.

من جانبه نصح ماركو فان باستن أسطورة الكرة الهولندية المدرب فان جال بضرورة أن يجعل هناك لاعب مراقب دائم لميسي على مدار التسعين دقيقة: "ميسي لا يدافع جيداً على الإطلاق، ولكن لو ضاعت منك الكرة يجب أن تكون في غاية الحذر، يجب أن يكون هناك لاعب معه على مدار التسعين دقيقة، الأرجنتين تخسر الكثير بدونه".

جورين تيمبر مدافع الطواحين البرتقالية علق على كيفية إيقاف ليو قائلا: "يجب أن ندافع ضد ميسي كفريق، إنه تحد لطيف أن تحاول إيقاف أحد أفضل اللاعبين في التاريخ" ومن هنا يظهر أن المنتخب الهولندي سيحرم ميسي من الراحة بالكرة وهو ما حدث في نصف نهائي 2014 الذي انتهى سلبيا، حيث نجح المدرب العجوز في حرمان ميسي من خلق أي خطورة.

ولويس فان جال يلعب بثلاثة مدافعين في القلب ولكن ضد الأرجنتين قد يلجأ للدفع بلاعب رابع هو مدافع بايرن ميونخ ماتياس دي ليخت مع ناثان أكي وتيمبر وفان دايك.

على الجانب الآخر فإن الأرجنتين سيتوجب عليها كي تتمكن من تجاوز هولندا أن تتوقف عن عادة إهدار الفرص السهلة التي واجهتها في مباريات سابقة وكادت تؤثر عليها في مشوار كأس العالم.