جريدة الديار
السبت 22 يونيو 2024 03:35 صـ 16 ذو الحجة 1445 هـ
بوابة الديار الإليكترونية | جريدة الديار
رئيس مجلس الإدارة أحمد عامررئيس التحريرسيد الضبع

وحشيه و تنكيل.. جرائم جديدة من الإحتلال ضد أسرة خيري علقم

الشهيد خيري علقم
الشهيد خيري علقم

لاتزال آثار عملية البطل الشهيد خيري علقم تدوي بآثارها في داخل أوساط سلطات الإحتلال الصهيوني وعلى أثر ذلك فقد قررت السلطات الإحتلال إغلاق منزل عائلة خيري علقم، الواقع في بلدة الطور بالقدس، بعد طرد عائلته منه، وذلك تمهيداً لهدمه.

ووفقاً لمقاطع فيديو تداولها رواد مواقع التواصل الإجتماعي، فقد قامت عناصر من القوات الاحتلال بإغلاق نوافذ وأبواب البيت بصفائح من الحديد، وذلك تنفيذا لقرار المجلس الوزاري الإسرائيلي المصغّر “الكابينيت”.

وبحسب ما ذكرته وسائل الإعلام، فإن سلطات الإحتلال " استولت على منزل علقم يوم أمس، وأخلت سكانه منه، واعتقلت أقاربه".

هذا وقد أظهرت صورة تداولها نشطاء على مواقع التواصل الاجتماعي، والد خيري علقم، وقد قال متداولوها: “إنها تظهر كسر القوات الإحتلال ليد والد منفذ عملية القدس خيري علقم أثناء التحقيق معه”.

وتجدر الإشارة إلى أن “الكابينيت” الإسرائيلي، اتخذ ليل السبت ما وصفها “سلسلة إجراءات… لجعل الإرهابيّين ومن يدعمهم يدفعون الثمن” وفقاً لتعبيره، كما تضمن نص قراراته لإلغاء الحقّ في الضمان الاجتماعي لعائلات منفذي العملية ضد الاحتلال.

ويذكر أيضا أن مجلس الوزراء الأمني الإسرائيليّ المصغّر، قرر الموافقة على “إجراءات لتعزيز المستوطنات سيجري تقديمها هذا الأسبوع”.

والجدير ذكره أن الشاب المقدسي خيري علقم البالغ من العمر 21 عاماً، نفذ الجمعة الماضية عملية حي النبي يعقوب الاستيطاني شمالي القدس المحتلة، والتي أودت بسبعة قتلى وعدد من الإصابات.

ويشار إلى أن هذه العملية جاءت بعد يوم من عملية نفذها الجيش الإسرائيلي في مخيم جنين شمالي الضفة الغربية، أسفرت عن مقتل 9 فلسطينيين وإصابة آخرين وفق ما أعلنت وزارة الصحة الفلسطينية الخميس الماضي.