الأحد 3 ديسمبر 2023 07:13 صـ 20 جمادى أول 1445 هـ
بوابة الديار الإليكترونية | جريدة الديار
رئيس مجلس الإدارة أحمد عامررئيس التحريرسيد الضبع
نقابة الصحفيين : فتح الاشتراك فى مشروع علاج الصحفيين وإرجاء البت فى ملف الصحف المتقدمة للقيد لمدة أسبوعين ضبط 80 طنا سكر تم تجميعهم لبيعهم بالسوق السوداء بمركز إدكو اليوم الأكثر دموية في القطاع.. غالانت يعتقد أن القتل الدموي في غزة ”مثير للإعجاب.. النتائج مثيرة” ”الأونروا”: مخاوف من تفشي التهاب الكبد الوبائي في غزة العاهل الأردني: يجب أن تلعب الولايات المتحدة دورًا قياديًا في الدفع باتجاه تحقيق السلام على أساس حل الدولتين الإسرائيليون يتظاهرون في تل أبيب احتجاجًا على إلغاء وقف إطلاق النار مستشار أبومازن: الرئيس السيسي اتخذ موقفا صارمًا ورافضًا للتهجير القسري للفلسطينيين نائبة الرئيس الأمريكي تؤكد ضرورة إقامة الدولة الفلسطينية نتنياهو: إذا ارتكب حزب الله خطأ فسيخرب لبنان بيديه نتنياهو: استعادة 110 من المحتجزين لدى حماس بعد مفاوضات صعبة كُتاب البيئة تشارك في فعاليات مهرجان تصوير ومراقبة الطيور المهاجرة في محافظة بورسعيد لانس يتعافى من زلزال دوري الأبطال بثلاثية في ليون بالدوري الفرنسي

سر فناء البشر الأوائل .. 4 آلاف سنة من الرعب

تعبيرية
تعبيرية

قبل وقت طويل من ارتحال البشر الأوائل من أفريقيا، انتقل بعض أسلاف البشر إلى أجزاء أخرى من العالم، ومع ذلك واجه هؤلاء صعوبات جسيمة.

وسرد العلماء أدلة على حدوث فترة برودة شديدة في شمال الأطلسي قبل نحو 1.1 مليون سنة وأنها استمرت قرابة 4 آلاف سنة وقضت فيما يبدو على جميع البشر القدامى الذين استعمروا أوروبا.

واستنادا إلى حفريات من إسبانيا، يُعتقد أن هؤلاء من بين أول البشر الذين انتشروا خارج أفريقيا.

وعلى ما يبدو فإن الفترة المتجمدة -التي يمكن تشبيه شدتها بالعصور الجليدية الأحدث- جعلت أوروبا غير قابلة لاستضافة البشر الأوائل الذين اعتمدوا في معيشتهم على الصيد، حيث حرمهم التجمد الشديد من الموارد الغذائية.

وقال الباحثون في الدراسة التي نشرت في دورية (ساينس) إن تحمل هؤلاء البشر للبرودة كان منعدما، مع عدم احتواء أجسادهم على الدهون الكافية لحمايتهم، إلى جانب صعوبة توفير الملابس والمأوى وكذلك أدوات إشعال النار.

ولم يتضح بعد أعداد أولئك الذين تعرضوا للهلاك في تلك الفترة.

وقال كريس سترينجر عالم الأنثروبولوجيا في متحف التاريخ الطبيعي في لندن "ليس لدينا فكرة كبيرة عن الأعداد، لكنها بالتأكيد ضئيلة عند قياسها بالمعايير العصرية.. ربما على الأكثر كانوا عشرات الآلاف في أنحاء أوروبا".