جريدة الديار
السبت 22 يونيو 2024 04:04 صـ 16 ذو الحجة 1445 هـ
بوابة الديار الإليكترونية | جريدة الديار
رئيس مجلس الإدارة أحمد عامررئيس التحريرسيد الضبع

ياريت نفهم ونتعلم

اختار لنفسك مقام يرتاح له قلبك ... ” عبد السلام شعيب ”

عبد السلام شعيب
عبد السلام شعيب
البحيرة

اه يادنيا يامحيرااصحابك. تركوا الاخره وقعدوا علي بابك فرحانين في رحابك.الاخ بيذل اخوه والولد بيضرب ابوه، والجار قرفان من جاره، الزوجه لسانها طويل علي زوجها علي طول تمثيل امك قالت اختك عادت انا عيانه انا زهقت انا قرفت ، طيب مره كلمه حلوه .حاجه زهق .جارك حقه عليك "سيدنا وحبيبنا محمد صلى الله عليه وسلم " وصي عليه بلاش تاذيه. بقت عاده.

ابن يهين والده ليأخذ ارض سيرثها لو مات الاب والزوجه تعينه علي ذلك ليفوز بغضب ابيه وامه ويرضي زوجته ، وابن يضرب امه علشان يأخذ فلوس منها غصب عنها ويحرم ولادها البنات اللي هم اخواته من زيارتها ليرضي زوجته، واب يكتب نصف تركته ابن من ابنائه ظنا منه انه الوحيد الذى سيعطى البنات حقوقهم ومات الأب والبنات حرموا من كل شئ وتمسك الابن بما كتب له، وجار محترم سمح لجاره بفتح شباك في ملكه ظنا أن ذلك بر، ولم يكتب شروط ومات المعطي وتمسك الموهوب له ويريد عمل بلكونه وباب رغم أنه ليس معه ورقه
جيره سوده وهم وغم بسبب الطيبه الزايده .


دي صور من الحال المر الذي نعيشه.وصور اخري جميله مثل رجل وقف جنب شاب واخذه يعمل معه في دكان ذهب بدون أجر وظل يدخر له راتبه حتى أعطاه نسبه في المحل وكان يأكل ويشرب معه حتى أصبح شريكه بالربع ومات صاحب المحل واوصاه باولاده البنات وزوجته وبعد وفاة الرجل تزوج الشاب وظلت الشركة وأصبحت بالملايين وعند القسمه وجد المرحوم كاتب له حقه بما يرضي الله وبعد الوفاة كتب الشاب حق المرحوم وأولاده بما يرضى الله وتم الحساب بطريقة تسعد القلوب لدرجة ان اولاد المرحوم رفضوا فض الشركة وقالوا لو تفضها بيع المحل ولو ابونا غالي عليك نظل أسرة واحدة واتفقوا ووثقوا وكتبوا في جو لم تراه عيني من الوفاء والصدق.


وهناك صورة اجمل اقسم بالله آلام كتبت كل أرضها لابنها الوحيد وماتت بعد حرمان بناتها اقصد الوحيد ذكر واربع بنات وبعد الوفاة قال لاخوته بعد اربعين امكم عاوزكم وجاء أمامهم وقطع العقود وقال سنورث الارض شرعا انتم اخواتي وده حق الله وصوره اخري اب مبحوث في الإصلاح وأولاده منهم اتنين مبحوثين والباقي لم يحضر البحث وتوفي الأب وترك الجميع واصر المبحوثين على عدم تمسكهم بالبحث وتم توزيع الارض شرعا.


صوره ثالثه اب اجر شقه في القاهره بثلاثة جنيهات في الشهر من سنين وكبر أولاده وأصبح لكل منهم عمل في الخارج والداخل وعرض عليه صاحب الشقه خمسمائة ألف جنيه خلو لانه محتاج الشقه وعنده ولد عاوز يزوجه والمستأجر اصبح عنده ابراج هو وأولاده فقام المستأجر بدعوة المالك واولاده في الشقة وجدوا ان الشقة خاليه أعطاه المفتاح والعقد وقال له لا اريد منك غير الدعاء لاولادى وتسامحنا ان كنا ظلمناك بكت الأسرة من الفرح ومش مصدقين ان فيه خير لسه كده .

فينك ياشيخ الجامع بعد الظهر وبعد العصر .فينك ياكبير العيله .تعلمهم ايه حق الجار ايه معني الأخ ايه فضل الام ......ياريت نفهم ونتعلم.