الجمعة 1 مارس 2024 04:03 مـ 20 شعبان 1445 هـ
بوابة الديار الإليكترونية | جريدة الديار
رئيس مجلس الإدارة أحمد عامررئيس التحريرسيد الضبع

ندوة تثقيفية بالمعهد العالي للصحة العامة بمناسبة انتصارات أكتوبر

ندوة
ندوة
الإسكندرية

نظم المعهد العالي للصحة العامة بالإسكندرية ندوة تثقيفية بمناسبة الذكرى الخمسين لانتصارات أكتوبر بعنوان "عبور وانتصار"

وذلك تحت رعاية الدكتور عبد العزيز قنصوة رئيس جامعة الإسكندرية، نظم المعهد العالي للصحة العامة ندوة تثقيفية بمناسبة الذكرى الخمسين لانتصارات حرب أكتوبر المجيد تحت عنوان "عبور وانتصار"، وذلك بمشاركة مجموعة من أبرز المشاركين في إغراق المدمرة إيلات وتدمير ميناء إيلات وهم اللواء نبيل الشاذلي، مدرب منفذي مجموعة عمليات إيلات، واللواء عمر عز الدين، والمقدم بحري محسن الجوهري، وذلك بحضور الدكتورة هبة القاضي، عميد المعهد، والدكتورة إنجي الغيطاني، وكيل المعهد لشئون خدمة المجتمع وتنمية البيئة ، والدكتورة نسرين النمر، وكيل المعهد للدراسات العليا والبحوث.

وفي كلمتها أكدت الدكتورة هبة القاضي، أن انتصار أكتوبر المجيد يعد انتصارا عظيماً ولحظة فارقة في تاريخ الأمة العربية لاسيما أنه وحدّ الأمة العربية حول هدف واحد ألا وهو الدفاع عن الأرض المغتصبة ومواجهة العدو، لافتة أنه لابد من استلهام روح العزيمة والصبر من انتصارات أكتوبر وأن نتذكر دائما شهدائنا الأبطال ونجدد العهد دائما من أجل تحرير فلسطين من العدو المغتصب.

بينما أشار اللواء عمر عز الدين إلى مشاركته في عملية تفجير المدمرة إيلات وتدمير الحفار الإسرائيلي بقناة السويس وحقل بترول بلاعيم أثناء الحرب، حيث استولت عليه إسرائيل وكان لابد من إسترداده بعد استغلاله من جانب إسرائيل، وأشار إلى أن عملية إيلات ساهمت في رفع الروح المعنوية للمصريين وللقوات المسلحة المصرية بعد نكسة يونيو 1967، ومهد لتحقيق نصر أكتوبر 1973.

فيما تحدث اللواء نبيل الشاذلى عن دوره في تدريب أبطال مصر في البحرية المصرية على السباحة والغوص التي أسقطت المدمرة البحرية الإسرائيلية إيلات، مؤكداً أن مرحلة الإعداد للعملية كانت شاقة وتطلبت القيام بتدريبات قاسية للغاية، مؤكداً أنها كانت عملية غير مسبوقة في العمليات الحربية ويتم تدريسها بكل الأكاديميات العسكرية حول العالم، وأكد أنه كان مكلف برفع مستوى التحمل والسرعة لدى عناصر المجموعة ليستطيعوا القيام بالعملية والعودة مرة أخرى بسلام.

وأشار اللواء محسن الجوهري، عن دوره في عمليات الإنقاذ أثناء وبعد العملية وتطهير منطقة قناة السويس لتمهيد الطريق للأبطال للعبور الي إيلات اتنفيذ المهمة بكفاءة.