جريدة الديار
الثلاثاء 16 أبريل 2024 06:49 صـ 7 شوال 1445 هـ
بوابة الديار الإليكترونية | جريدة الديار
رئيس مجلس الإدارة أحمد عامررئيس التحريرسيد الضبع

الحكومة تكشف خطة سداد مستحقات الشركاء الأجانب

ترأس الدكتور مصطفى مدبولي، رئيس مجلس الوزراء،اجتماع الحكومة الأسبوعي، حيث تم بحث واستعراض عدد من ملفات العمل المهمة، على رأسها الوضع الاقتصادي وخطط الإصلاح الاقتصادي.

مسار الإصلاح الاقتصادي

أكد رئيس الوزراء على مواصلة الجهود لاستكمال مسار الإصلاح الاقتصادي، بالتنسيق بين الحكومة والبنك المركزي، مشيراً إلى البناء على النتائج الإيجابية للقرارات الأخيرة، بما يُسهم في استعادة الثقة الكاملة، وتوفير الموارد المطلوبة من النقد الأجنبي، وجذب الاستثمارات الأجنبية.

مؤشرات إيجابية

وأشار رئيس الوزراء إلى أن هذه المرحلة تشهدُ العديد من المؤشرات الإيجابية، على رأسها:

عودة تحويلات المصريين بالخارج، تدريجياً لمعدلاتها.
انحسار السوق السوداء للعملة.
استقبال البنوك ومكاتب الصرافة للعديد من المواطنين الذين يقومون بتحويل الدولار والحصول على الجنيه المصري.
الإفراج عن جانب كبير من البضائع المتراكمة في الموانئ المختلفة.
زيادة تحويلات شركات السياحة للدولار، للجهاز المصرفي، والحصول على الجنيه المصري.

خطة لسداد مستحقات الشركاء الأجانب

أكد رئيس الوزراء على وجود خطة حالياً لسداد مستحقات الشركاء الأجانب، مما يُساعد على تعزيز الثقة في الاقتصاد المصري وجذب المزيد من الاستثمارات.

تغيير نظرة "موديز" للتصنيف الائتماني

لفت الدكتور مصطفى مدبولي إلى التقارير الإيجابية حول الاقتصاد المصري التي صدرت في الأيام الأخيرة، مشيراً في هذا الصدد إلى إعلان مؤسسة «موديز» للتصنيف الائتماني، تغيير نظرتها لمستقبل الاقتصاد المصري من سلبية إلى إيجابية، بما يُمهد الطريق لتحسين تصنيف مصر الائتماني خلال الفترة المقبلة.

الزيارة إلى مدينة سانت كاترين

تطرق رئيس الوزراء، خلال حديثه، إلى الزيارة التي قام بها مؤخراً برفقة عدد من الوزراء، لمدينة سانت كاترين، لمتابعة مستجدات ما يتم تنفيذه من مشروعات في إطار تطوير موقع "التجلي الأعظم فوق أرض السلام".

التوجيهات الرئاسية

أشار رئيس الوزراء إلى توجيهات الرئيس عبد الفتاح السيسي، المستمرة بالحرص على الاهتمام بمختلف التفاصيل الخاصة بمكونات المشروعات التي يتم تنفيذها في مختلف القطاعات بهذه البقعة المقدسة.

الاقتصاد والحكومة

تُظهر هذه المؤشرات الإيجابية التزام الحكومة المصرية بمواصلة مسار الإصلاح الاقتصادي، وتعزيز الثقة في الاقتصاد المصري، وجذب المزيد من الاستثمارات.

كما تُظهر اهتمام الحكومة بتطوير المواقع الدينية والثقافية، مثل مدينة سانت كاترين، لتعزيز السياحة الدينية والثقافية في مصر.

موضوعات متعلقة