جريدة الديار
السبت 22 يونيو 2024 02:10 صـ 15 ذو الحجة 1445 هـ
بوابة الديار الإليكترونية | جريدة الديار
رئيس مجلس الإدارة أحمد عامررئيس التحريرسيد الضبع

الفتاة حاولت الإنتحار بإبتلاع 50 قرص من عقار سام قاتل

تضافر جهود الفريق الطبي فى البحيرة والغربية لإنقاذ فتاة من الموت المحقق

 الدكتور هاني جميعة وكيل وزارة الصحة بالبحيره
الدكتور هاني جميعة وكيل وزارة الصحة بالبحيره

قصة نجاح جديدة لأبناء مصر من جنود الجيش الأبيض، الذين يحملون على عواتقهم دائما هموم الأوطان ، ولا يشغلهم شئ سوى المحافظة على صحة الإنسان ، ويضعون المحافظة على صحة وسلامة المواطنين فى الصفحة الأولى من حياتهم ، وعلى رأس أولوياتهم .


سطَّر فصول تلك القصة وكتب أحداثها بحروف من نور ، الفرق الطبية بمحافظتي البحيرة والغربية ، حيث تضافرت جهود الجميع من أجل إنقاذ فتاة عشرينية من الموت المحقق .

حيث استقبلت مستشفى المنشاوى العام بالغربية مريضة( أنسه) تبلغ من العمر 24 عام ، كانت تعانى من سده بالضفيرة الكهربائية للقلب من الدرجه الثالثة ، إثر تناولها 50 قرص من عقار سام وقاتل وذلك كوسيلة للإنتحار .

وعلى الفور تم التعامل معها ، وتم إعطاؤها 2 فيال ( أمبول ) (Digibind ) وهو العقار المعالج للتسمم بالعقار الذي أخذته الفتاة ، أمبول كان موجود بمستشفي المنشاوي فى طنطا. والآخر بمستشفي كفر الدوار العام ، وذلك بناء على التواصل الذي تم بين محافظتي البحيره والغربية، بناءً على تنسيق إدارة الكوارث والأزمات بالوزراة .

ومع سرعة الإستجابة واعطاء العقار ، تحسنت الحالة بشكل كبير برغم سوء الوضع الصحي المبدئي ، وتم متابعه الحالة حتى تم التحسن تمامًا ومغادرتها المستشفى بعد حوالي ثلاثة أيام من مركز السموم التابع لمستشفيات جامعة طنطا .

هذا وقد أشاد الأستاذ الدكتور هاني جميعة وكيل وزارة الصحة بالبحيره بجهود ونجاح الفريق الطبي المشارك فى انقاذ هذه الفتاة ، وعلي سرعة ما تم من إجراءات طبية ساعدت على انقاذها ، مؤكدا أن ذلك يأتي فى إطار اهتمام الدولة المصرية بتطوير المنظومة الصحية والعلاجية لتقديم خدمات طبية متميزة .

وأعرب وكيل الوزارة عن خالص شكره وتقديره لإدارة الكوارث والأزمات بالوزراة ، وللفريق الطبى بمحافظة الغربية ، وكذلك الفريق الطبي بمحافظة البحيرة تقديرا لمجهوداتهم ودورهم الكبير في تقديم خدمة طبية ذات جودة تليق بالمواطن المصري .

وقدم سيادته الشكر للجميع وعنهم د. محمد الصعيدي مدير إدارة الرعاية الحرجة والعاجلة بمديرية الصحة بالبحيرة، وللدكتورة نانسي الشريف مدير إدارة التموين الدوائي بمديرية الصحة بالبحيرة.

مؤكدا على تذليل كافة العقبات أمام الحالات الحرجة و الطارئة ، مهما كانت من أجل تقديم خدمة طبية جيدة تليق بالمواطن المصري .

هذا وللعلم .... يعتبر العقار المستخدم فى العلاج Digibind لا يوجد منه إلا عدد محدود جدًا على مستوى الجمهوريه ، حيث أنه باهظ الثمن جدا (سعر الأمبول الواحد 125000جنيه ) ويصعب توفيره فى الأسواق الخاصة ، ولا يستطيع أحد توفيره سوى وزارة الصحة، لهذا تعمل الوزارة على توفيره لمثل هذه الحالات والظروف الطارئة.

موضوعات متعلقة