الثلاثاء 29 نوفمبر 2022 06:48 صـ 6 جمادى أول 1444 هـ
بوابة الديار الإليكترونية | جريدة الديار
رئيس مجلس الإدارة أحمد عامررئيس التحريرسيد الضبع

خبراء بمؤتمر الأزهر يدعون لهذا الإجراء لحماية البيئة وتحقيق التنمية المستدامة

جانب من مؤتمر الأزهر
جانب من مؤتمر الأزهر

انطلقت صباح، اليوم الإثنين، فعاليات المؤتمر العلمي الدولي الثالث للبيئة والتنمية المستدامة بجامعة الأزهر، اليوم الثالث على التوالي، تحت عنوان: «تغير المُناخ؛ التحديات والمواجهة»، والذى بدأ بجلسة حوارية توضح «مفهوم المواصفات الدولية لنظم الإدارة البيئية.. الجودة والتمويل».

وتضمن المؤتمر مشاركة مجموعة من العلماء والخبراء في مجال المناخ والتغيرات البيئة، وعُقد المؤتمر تحت رعاية رئيس الجمهورية الرئيس عبد الفتاح السيسي، بمركز «المنارة» للمؤتمرات بالتجمع الخامس.

وفى مستهل اللقاء أكد المدير التنفيذي لشركة GETS الألمانية لخدمات الهندسة التكنولوجية توماس هيربوش، في كلمة له عبر تقنية الفيديو، أنه في ظل الظروف الراهنة التي تؤثر على البيئة وتسببت في تعالي صرخاتها، كان لا بد من وضع أطر إلزامية وقوانين عن المواصفات الدولية التي من شأنها مساعدة الشركات على استمرار تطورها ونموها ولدعمها لتحقيق أهدافها.

عمل توافق بيئي

ولكن لابد من أخذ المسؤوليات البيئية بعين الاعتبار، موصياً جميع رجال الأعمال بضرورة الالتزام بعمل توافق بيئي فعلي يساهم في حماية البيئة ويعمل على تحقيق التنمية المستدامة ويخفض تكاليف المشروعات.

كما قدم هيربوش خلال المؤتمر عرضًا بالفيديو والصور يتضمن التطور التاريخي لكيفية التعامل مع قضايا البيئة والتغير المناخي وما يمكن أن يعود على البيئة من إتباع معايير الجودة، موجهاً تحذير من عمليات التضليل التي تصدر من بعض الجهات حول أنشطتها وادعائها الالتزام بالاشتراطات البيئية وهي على خلاف ذلك.

حماية البيئة والتنمية المستدامة

وأكد أن مثل هذه السلوكيات السلبية تعمل على تضليل الجهات الرسمية وخططها لحماية البيئة والتنمية المستدامة، وأن هذا الأمر يستوجب التعامل بحزم وحرص مع الجهات والشركات والتأكد من التزامها بالإجراءات البيئية، معربًا عن تهنئته لمصر على استضافة مؤتمر مصر cop 27 وأن هذا بمثابة تكليل للدور الذي تقوم به مصر في مجال حماية البيئة.

وقدمت مستشار رئيس الهيئة العامة للرقابة المالية للتنمية المستدامة والمدير التنفيذي للمركز الإقليمي للتمويل المستدام الدكتورة سينا حبوس، ورقة بحثية تحت عنوان «التمويل المستدام كعنصر أساسي لتحقيق أهداف مجابهة التغير المناخي ضمن خطة مصر في التنمية المستدام».

التوجه للتمويل الأخضر

وأكدت الدكتورة سينا على أهمية التوجه للتمويل الأخضر وأنه يعد هذا التمويل من أهم الركائز في التمويل المستدام للحفاظ على البيئة وكيف أن المشاريع الخضراء تساعد في التوجه نحو اقتصاد يحمي البيئة وهو أحد الحلول لمواجهة التغير المناخي.

وتابعت حبوس توضيح أهمية تطبيق مبادئ حوكمة البيئة وتعزيز مبادئ الشفافية والمسئولية المجتمعية، وتشجيع الشركات للإفصاح عن الأثر البيئي والمجتمعي والكربوني للمشروعات التي تقوم بها الشركات، فقد انتقل موضوع الاستدامة في السنوات الأخيرة من موضوع متخصص إلى اهتمام رئيسي عالمي.