السبت 25 مارس 2023 04:47 مـ 3 رمضان 1444 هـ
بوابة الديار الإليكترونية | جريدة الديار
رئيس مجلس الإدارة أحمد عامررئيس التحريرسيد الضبع

تفاصيل القافلة الثقافية بحي الأسمرات على مدار ثلاثة أيام متتالية

نظم إقليم القاهرة الكبرى برئاسة الفنان جلال عثمان قافلة ثقافية بقصر ثقافة تحيا مصر بالأسمرات، بالتعاون مع فرع ثقافة القاهرةـ أستمرت لمدة ثلاثة أيام متتالية بحضور الدكتورة جيهان حسن المدير العام للفرع، وتهاني أبو جليل مدير إدارة التخطيط والمتابعة، وزينب الشاذلى مسئول القوافل بالأقليم، ولفيف من القيادات.

يأتي ذلك تحت رعاية الدكتورة إيناس عبد الدايم وزير الثقافة، والهيئة العامة لقصور الثقافة برئاسة المخرج هشام عطوة.

اليوم الأول

تضمنت فعاليات اليوم الأول للقافلة تحت عنوان "حروب الجيل الرابع" بمشاركة اللواء أركان حرب ناجي شهود مستشار بأكاديمية ناصر العسكرية، وتحدث عن مفهوم حروب الجيل الرابع وهي التي لا تكون بين جيش وآخر، أو صدام مباشر بين دولة وأخرى، وتستخدم فيها الدولة كل الوسائل والأدوات المتاحة ضد الدولة العدو لإضعافها وإجبارها على تنفيذ إرادتها دون تحريك جندي حيث تستخدم فيها الإعلام والاقتصاد والرأي العام.

كما أشار إلى معنى الأمن القومي والأهمية الاستراتيجية للموقع الجغرافي.

كما قدمت القافلة الثقافية محور "الإعلام الرقمي" للدكتورة دينا مغيث التي تحدثت عن الرقمنة والتحول الرقمي، والعالم الافتراضي.

كما أشارت إلى تطور الاتصال على مر العصور، مع ضرب أمثلة على ذلك.

كما تضمنت القافلة مجموعة من الورش الفنية، ورشة لعمل شنطة من الفوم جليتر، وأخرى لعمل برواز من أسطوانات السي دي، وورشة لعمل نموذج لشجرة الكريسماس، بجانب فقرة غناء وعزف على الأورج لكورال أطفال قصر ثقافة تحيا مصر تحت التأسيس بقيادة الفنان محمد الوريث، قدموا خلالها باقة متنوعة من الأغاني الوطنية والتراثية.

اليوم الثاني

أما فعاليات اليوم الثاني تضمنت محور "الأمن المائي" بمشاركة العميد خالد فهمي مستشار بأكاديمية ناصر العسكرية، وأوضح فيها أن مصر قادرة على الحفاظ على كل قطرة ماء تخصها، وتخص المواطن المصري، وأضاف أن الدولة الآن تعمل بالتوازي في جميع المجالات وقد استطاعت الحفاظ على المياه من خلال عملية ترشيد استهلاك المياه، ثم تطرق بالحديث عن الإرهاب والفكر المتطرف، حيث أوضح أن الإرهاب هو فكر متغلغل في عقول البعض، ويجب مواجهته بالفكر المعتدل.

أعقب ذلك محور آخر عن "مفاهيم وأبعاد الأمن القومي" شارك فيها الدكتور أشرف يوسف والدكتورة جيهان حسن، حيث أشار الدكتور أشرف إلى أبعاد الأمن القومي فهناك بعد سياسي وعسكري واقتصادي واجتماعي، مؤكداً أن الدولة تهتم بكل ما له علاقة بالأمن القومي.

كما تضمنت القافلة ورشة لعمل حلى من الخرز، وأخرى لعمل أشكال من الفوم الجليتر للأطفال، مع ورشة عمل نموذج بابا نويل وشجرة الكريسماس.

هذا بجانب مجموعة من الفقرات الفنية ومنها عرض أوبريت "مدح الرسول" لفرقة الفنون الشعبية تحت التأسيس بقصر تحيا مصر بقيادة الفنان مجدي السويسي، مع فقرة إلقاء شعر لمواهب القصر.

اليوم الثالث

أما الختام فقد تحدثت الدكتورة صفاء علم الدين رئيس قسم الإذاعة والتليفزيون بكلية الإعلام وفنون الأتصال بجامعة ٦ اكتوبر عن "القوة الناعمة ودورها فى الأمن القومي" وعرفتها بأنها القدرة على الجذب والإقناع دون الإكراه.

كما أشارت إلى بعض الأساليب الصحيحة في تربية الأبناء فهناك وقت للتربية، وآخر للتأديب مع ضرورة مراقبة الطفل لمعرفة مواهبه وفتح الطريق أمام الجيل الجديد لمعرفة ما يريد.

أعقبها مشاركة اللواء رفعت الضرغامي مساعد وزير الداخلية لشئون القضاء العسكرى الأسبق، واللواء محمد هارون مستشار محافظة الغربية الأسبق والحديث عن "الأمن الغذائي وأثره على الأمن القومي".

حيث أوضح الضرغامي أن دور الشرطة كبير جدا في الحفاظ على الأمن القومي، والذي عرفه بأنه شعور جميع أفراد المجتمع بالأمن، والأمان، وأضاف أن الشرطة هي الوحيدة المنوطة باستخدام القوى العادلة ومنوط بها حفظ النظام العام، والآداب العامة، ثم تحدث اللواء محمد هارون عن الأمن الغذائي وعرفه بأنه توفير السلع الغذائية في جميع الأوقات وبجودة عالية وبسعر مناسب.

وأضاف الدكتور أشرف الرزيقي محاضر ومدرب بالأكاديمية العربية للدراسات المتطورة، أن القافلة الثقافية والتي كانت لسيدات وأبناء الأسمرات كان لها جهودها المثمرة ومنها زيادة الوعي بالعديد من الموضوعات الهامة كالأمن القومي والمائي والغذائي والإرهاب وكيفية مواجهته، والقوى الناعمة وأثرها في الأمن القومي، مؤكدا على أن المرأة المصرية لها دورها الهام في التنمية، وقد أشاد الحضور من سيدات وأبناء الأسمرات بالقافلة، أعقب ذلك تكريم الهيئة للسادة المحاضرين.

كما أقيم على هامش فقرات القافلة معرض فني، إلى جانب العديد من الفقرات الفنية والثقافية والتي قدمها مواهب قصر ثقافة تحيا مصر بالأسمرات للحضور ومنها إلقاء شعر تدريب أحمد خليفي، وعزف وغناء على الطبلة لأغنية يا رسول الله تدريب الفنان محمد الوريث، مع تمثيل محاكاة لأوبريت الليلة الكبيرة مع مسرح عرائس الأطفال، واسكتشات تمثيلية لأضرار التدخين

الجدير بالذكر الثقافة هي صناعة الوعي وذلك من خلال تقديم العديد من الفاعليات الثقافية والفنية الهادفة مؤكدا على الدور الهام الذى تقوم به الهيئة العام لقصور الثقافة من زيادة الوعى والثقافة لأحداث النقلة النوعية لأهالي الأسمرات والتي هي الأساس لبناء الإنسان.