الأحد 27 نوفمبر 2022 08:38 مـ 4 جمادى أول 1444 هـ
بوابة الديار الإليكترونية | جريدة الديار
رئيس مجلس الإدارة أحمد عامررئيس التحريرسيد الضبع

العراق.. الإطار التنسيقي يكلف هادي العامري بالتفاوض مع الصدر

هادي العامري
هادي العامري

أفاد مصدر في "الإطار التنسيقي"، اليوم الأربعاء، عن تكليف رئيس تحالف الفتح القيادي في الإطار هادي العامري بالتفاوض مع الصدر.

هذا، وحسب المصدر ، فقد فوض "الإطار العامري لمجموعة أسباب، منها علاقته الإيجابية بالصدر، واعتباره من قبل قادة الإطار شيخا للمقاومة".

كذلك، أضاف المصدر أن "العامري سيبدأ مفاوضات مع الصدر للخروج من الأزمة الحالية ومن ثم التواصل مع بقية الكتل السياسية بشأن ذلك".

ومن المعروف، أن العراق يعاني حالة من الانسداد السياسي في أعقاب إجراء الانتخابات النيابية في أكتوبر 2021، وتعثر تشكيل حكومة جديدة في بغداد وفقا لنتائج الانتخابات التي أعلنت في 30 نوفمبر 2021، واستقالة نواب التيار الصدري (74 نائبا) من البرلمان في 12 يونيو الماضي، وطرح الإطار "التنسيقي" العراقي يوم 25 يوليو محمد شياع السوداني مرشحا لرئاسة الحكومة العراقية، لذلك رفض أنصار "التيار الصدري" واقتحموا مجلس النواب العراقي بالمنطقة الخضراء شديدة التحصين مرتين خلال ثلاثة أيام، وأعلنوا اعتصاما مفتوحا بمقر البرلمان يوم 30 يوليو 2022.

بالمقابل ،عطل نواب "الإطار التنسيقي" ثلاث جلسات لمجلس النواب لانتخاب الرئيس العراقي، الذي يتطلب حضور ثلثي الأعضاء وفقا للدستور العراقي لاستكمال النصاب القانوني،ويضم "الإطار التنسيقي" أحزابا وفصائل شيعية عراقية: "تحالف الفتح" و"تحالف قوى الدولة" و"حركة عطاء" و"حزب الفضيلة" و"ائتلاف دولة القانون" برئاسة نوري المالكي.

ومن جهته،دعا زعيم التيار الصدري مقتدي الصدر إلى تشكيل حكومة أغلبية وفقا لنتائج الانتخابات، وطالب البرلمان والحكومة العراقية بتعديل قانون الانتخابات واستبدال أعضاء مفوضية الانتخابات الحالية بآخرين مستقلين، وهدد بأنه حال عدم تغيير مفوضية الانتخابات بمقاطعة الانتخابات المقبلة لمنع بقاء من وصفهم بـ"السياسيين الفاسدين" واستمرار المظاهرات السلمية ضد "الفساد والمحاصصة السياسية".

وفي هذا السياق، أعلنت خلية الإعلام الأمني العراقي، اليوم ، القبض على إرهابيين اثنين في محافظتي الأنبار ونينوى، غرب وشمالي البلاد.

وفي الأثناء ،رحبت بعثة الأمم المتحدة "يونامي"، لتقديم المساعدة إلى العراق، بالدعوات لإجراء حوار وطني لحل الأزمة السياسية الراهنة.

وحسب بيان البعثة التي أوردته قناة "السومرية نيوز" العراقية، اليوم ، أنه "يجب على القادة في العراق إعطاء الأولوية للمصالح الوطنية لإيجاد حلول عاجلة للأزمة الحالية".

وذكرت الخلية، في بيان أوردته وكالة الأنباء العراقية "واع"، أن "قوة من الفرق الخامسة والعاشرة والسادسة عشر وبالتعاون مع استخبارات وقوة من قيادة القوات البرية، تمكنت من القبض على إرهابيين اثنين من المطلوبين للقضاء وفق أحكام المادة 4 إرهاب؛ أحدهما في سيطرة الأقواس بالأنبار، والآخر في قرية دجلة بقضاء الموصل محافظة نينوى"، مبينة أنه "جرى تسليم الإرهابيين للجهات المعنية".

وأضافت أن "القوة ضبطت أكثر من 2350 طلقة مختلفة الأنواع، وعددا من صواريخ القاذفات، ومقذوفات الهاون، والعبوات الناسفة، ومساطر التفجير من مخلفات داعش الإرهابي في مناطق جنوب الرطبة وشمال الخط الدولي السريع بالأنبار".