الثلاثاء 27 سبتمبر 2022 07:47 صـ 2 ربيع أول 1444 هـ
بوابة الديار الإليكترونية | جريدة الديار
رئيس مجلس الإدارة أحمد عامررئيس التحريرسيد الضبع

السبعة الكبار يدعون روسيا لإعادة محطة زابوريجيا إلى أوكرانيا

محطة زابوريجيا للطاقة النووية الأوكرانية
محطة زابوريجيا للطاقة النووية الأوكرانية

اتهمت كييف، روسيا، الأربعاء، باستغلال موقعها ضمن محطة للطاقة النووية كانت قد احتلتها، باستهداف بلدة قريبة بهجوم صاروخي أدى إلى مقتل 13 على الأقل، وإصابة الكثيرين بجروح خطيرة.
ووجّه اندريه يرماك، مدير مكتب الرئيس الأوكراني فولوديمير زيلينسكي، الاتهام لروسيا بشن هجمات على بلدات أوكرانية من محطة زابوريجيا للطاقة النووية لإدراكها أن بلاده لن ترد لأن الرد سيمثل خطراً.
ودوّن يرماك في منشور على تليجرام لخدمة التراسل "80 صاروخا أُطلقت على مبان سكنية ضمن إشارة إلى الهجوم على مارجانيتس.
ودعا وزراء خارجية مجموعة الدول السبع الصناعية الكبرى، يوم الأربعاء، روسيا بإعادة السيطرة على المحطة إلى أوكرانيا فوراً، وهو أمر يبدو من غير المرجح أن تقدم عليه موسكو.
ولم يصدر تعليق فوري من موسكو، على الاتهامات الأوكرانية بشن هجوم صاروخي على مارجانيتس
من جانبه دعا رفائيل جروسي، المدير العام للوكالة الدولية للطاقة الذرية، الطرفين إلى ممارسة ضبط النفس، منبهاً من "خطر حقيقي جداً لحدوث كارثة نووية.

يذكر أن بلدة مارجانيتس التي تقول أوكرانيا إن روسيا استهدفتها، هي بلدة تزعم موسكو أن القوات الأوكرانية استخدمتها في الماضي لقصف القوات الروسية المتحصنة في محطة زابوريجيا للطاقة النووية التي احتلتها روسيا في مارس آذار.

وتبادلت كل من كييف وموسكو الاتهامات بتعريض سلامة المحطة الضخمة، الأكبر في أوروبا، للخطر من خلال تبادل الهجمات على مقربة منها. وفي سياق آخر قال الناطق الرسمي باسم الكرملين، دميتري بيسكوف، أنه إذا ما ظهر مصنع لمسيرات "بيرقدار" التركية في أوكرانيا فسيكون خاضعاً للتدمير من قبل الجيش الروسي ضمن إطار مهمة نزع سلاح الجارة الغربية.
وقال:إن حقيقة إنشاء ذلك المصنع تضعه على الفور تحت بند نزع السلاح، لأنه لن يؤدي سوى إلى إطالة معاناة الأوكرانيين، ولن يساعد في تجنب ما يعد هدفا للعملية العسكرية الخاصة هناك.

كما بيّن بيسكوف في وقت سابق، أن الرئيسين الروسي فلاديمير بوتين، والتركي رجب طيب أردوغان، لم يبحثا القضايا المتعلقة بالطائرات المسيرة التركية خلال اجتماعهما في سوتشي، 5 أغسطس الجاري.

وكان قد أعلن السفير الأوكراني لدى أنقرة، فاسيلي بودنار، في وقت سابق، عن خطط لشركة "بايكار" التركية لبدء خطوط إنتاج مسيرات هجومية من طراز "بيرقدار" في أوكرانيا.