الثلاثاء 5 مارس 2024 02:52 صـ 24 شعبان 1445 هـ
بوابة الديار الإليكترونية | جريدة الديار
رئيس مجلس الإدارة أحمد عامررئيس التحريرسيد الضبع

انتبه.. علامات مبكرة تشير إلى الإصابة بسرطان المعدة

يعد سرطان المعدة أحد الأورام الخبيثة التي تصيب، ويشعر البعض من وقت لآخر بآلام في المعدة، يمكن أن يصيب سرطان المعدة أي جزء من المعدة.

وهذا ما يقلق البعض، ويتسم سرطان المعدة الذي ينمو في جدار المعدة أو ينتشر إلى أجزاء أخرى في الجسم بأنه أصعب العلاج.

وأكدت الإحصاءات فقد انخفض معدل الإصابة بسرطان المعدة في السنوات الأخيرة ومع ذلك فهو من أكثر سرطانات الجهاز الهضمي شيوعًا، ووفقا لموقع Health remediez نعرض في هذا التقرير العلامات المبكرة التي تشير الإصابة بسرطان المعدة.

علامات مبكرة للإصابة بسرطان المعدة:

الانتفاخ المفرط في المعدة، شعور الشخص قد يجعل السرطان جدار المعدة صلبا للغاية، بما يقلل من قدرتها على التخزين، ويتسبب في تراكم السوائل في المعدة مما يؤدي إلى الانتفاخ.

حرقة المعدة: إذا كان الشخص يعاني من حرقة معدة طويلة الأمد، لا تزول بمضادات الحموضة أو الأدوية الأخرى، فقد يكون هناك سبب للقلق.

الشعور بمعدة ممتلئة ومتضخمة: وفقدان الوزن، نزيف وشعور بالتعب مع صعوبة في التنفس، وقد يصاب الشخص بفقر دم شديد يصاحبه ذلك شحوب في البشرة.

ألم في أعلى البطن أو ألم تحت عظمة القص: وهي عظمة مسطحة تقع وسط الصدر والتي تربط عظام الأضلاع بغضاريف الصدر.

الغثيان والقيء: علامتان على وجود كتلة متنامية داخل المعدة أنها قد تسد جزءا من مخرج المعدة.

تجلط الدم: يحدث التجلط في الساق مصحوبًا بألم وانتفاخ أو قد يحدث في الرئة مصحوبًا بألم فجائي في الصدر وضيق في التنفس.

عسر الهضم: يسود شعور لدى المصابين بالتعب، وذلك نتيجة تفشي الأورام السرطانية في بطانة البطن، وقد يبدو الشعور مثل الانتفاخ.

فقدان الوزن: علامة على الإصابة بسرطان المعدة، وربما يكون أكثر الأعراض إثارة للقلق، يأتي نتيجة الجهود البدنية أو التقليل من الطعام، لكن فقدان الوزن بدون سبب.

شعور بالشبع: من العلامات المبكرة الشعور بامتلاء البطن بعد تناول كمية صغيرة من الطعام، وتقاس الكمية الصغيرة بنحو 20 في المئة من إجمالي الوجبة الطبيعية التي يتناولها الشخص.

الشعور بالتعب: يظهر نتيجة الفقدان البطيء للدماء، والذي يمكن أن يكون إلى جانب فقدان الوزن غير المبرر علامة على الإصابة بالسرطان.

دم في البراز: ويحدث إذا كان الشخص يفقد الكثير من الدم، لكن إن كان النزيف بطيئا جدا، فقد لا تلاحظ أي شيء في البراز.