الإثنين 26 فبراير 2024 06:50 صـ 16 شعبان 1445 هـ
بوابة الديار الإليكترونية | جريدة الديار
رئيس مجلس الإدارة أحمد عامررئيس التحريرسيد الضبع

البيئة” تشارك ”إزرع شجرة” في زراعة 300 شجرة مثمرة بالقاهرة ضمن فعاليات يوم البيئة الوطني 2024

في إطار الإحتفال بيوم البيئة الوطني 2024، وإنطلاقًا من المُبادرة الرئاسية "100 مليون شجرة"، ومُبادرة "مدرسة خضراء صديقة للبيئة"، شاركت وزارة البيئة مؤسسة " إزرع شجرة للتنمية الإجتماعية"، ومدرسة حياة الدولية حملة تشجير لزراعة 300 شجرة مُثمرة في عدد من المدارس بمنطقة حدائق القبة بمحافظة القاهرة ، بحضور عدد من القيادات التنفيذية والشخصيات العامة، وبمشاركة عدد من السادة أعضاء هيئة التدريس وعدد من طلاب المدارس.

وأعربت الدكتورة ياسمين فؤاد وزيرة البيئة، عن إعتزازها بتلك المُبادرة التي تستهدف تجميل ونشر فكرة البيئة الخضراء، ورفع الوعي البيئي، مُؤكدة على حرص الوزارة وفروعها الإقليمية بمحافظات مصر على تهيئة الوعي العام على الإعتياد على إعتبار الأشجار والمساحات الخضراء أسلوبًا للحياة، وهذا ضمن سعي وزارة البيئة للحفاظ على الموارد الطبيعية، حيث تُعد زراعة الأشجار هي أسرع وأرخص طريقة لمواجهة تلوث الهواء وآثار التغيرات المناخية والحفاظ على الموارد الطبيعية، مُرحبة بالتعاون مع مثل هذه المُبادرات وتبادل الخبرات والتجارب والإمكانيات لتهيئة المناخ لتقبل ثقافة التشجير والحفاظ على إستدامة الغطاء النباتي بالجمهورية.

ودعت الدكتورة ياسمين فؤاد، مُمثلي المجتمع المدني للمشاركة بفعاليات وأنشطة تستهدف التشجير في مناطق مختلفة بالمحافظات خاصة حول المدارس والميادين العامة وتحويل أماكن تراكمات القمامة إلى مُسطحات خضراء لنشر فكر التشجير بين المواطنين وخاصة طلاب المدارس، مُؤكدة على توفير وزارة البيئة الدعم الفني اللازم لتسهيل مشاركتهم.

وشاركت مدرسة حياة الدولية، في حملة التشجير أيمانًا بأهمية أن يكون لكل مُنشأة تعليمية دور في خدمة الوطن والمجتمع وحماية البيئة داخل المدرسة يمتد ذلك الدور لحماية البيئة خارج أسوار المدرسة من خلال تبني حملات مختلفة مثل تنظيف النيل وزراعة الأشجار بعدد من المناطق المختلفة في أنحاء الجمهورية، برعاية وتعاون وزارة البيئة وبموجب البروتوكول المتبع مع مؤسسة " إزرع شجرة" .

كما قامت مؤسسة "إزرع شجرة للتنمية الإجتماعية" أيضًا في إطار الإحتفال بيوم البيئة الوطني 2024 وبمشاركة عدد من الطلاب المُتطوعين من الجامعات والمدارس بزراعة 500 شجرة مُثمرة في عدد من المدارس الحكومية، وتنفيذ حملة نظافة ودهان للبلدورات والأرصفة وأسوار المدارس ورفع المُخلفات من الشوارع، بالإضافة إلى تنفيذ حمله توعوية بقضايا البيئة وأهداف التنمية المُستدامة وحث المواطنين على زراعة الأشجار .

جدير بالذكر، أن مؤسسة إزرع شجرة إحدى مؤسسات المجتمع المدني وتسعي لنشر الوعي البيئي والحفاظ عليها، وقامت المؤسسة بإنشاء مركز للوعي البيئي يستهدف تعليم الأطفال المهارات الإبداعية مثل تلوين الفخار، والزراعة، بالإضافة إلى تدريب الشباب والنساء على الزراعة على أسطح المنازل، وإعادة تدوير المخلفات العضوية لإنتاج السماد العضوي حتى يمكن تمكين المرأة والشباب إقتصاديًا.