جريدة الديار
الأربعاء 24 أبريل 2024 08:16 مـ 15 شوال 1445 هـ
بوابة الديار الإليكترونية | جريدة الديار
رئيس مجلس الإدارة أحمد عامررئيس التحريرسيد الضبع

إعلام الجمرك يناقش التغييرات المناخية بمعهد الخدمة الإجتماعية

التغييرات المناخية
التغييرات المناخية
الإسكندرية

نظم مجمع إعلام الجمرك، التابع للهيئة العامة للإستعلامات، ندوة بالمعهد العالي للخدمة الاجتماعية بعنوان:" السلوكيات البيئية والتغيرات المناخية " في إطار حملة " معا لمواجهة تغير المناخ " والتي اطلقها قطاع الاعلام الداخلي برئاسة دكتور أحمد يحيى .

بحضور الدكتور محمود منير وكيل المعهد لشئون البيئة وخدمة المجتمع والدكتور عماد عبد المقصود أستاذ بالمعهد وبحضور طلبة وطالبات المعهد
افتتتحت الندوة الإعلامية أماني سريح مدير مجمع إعلام الجمرك، بالترحيب بالحضور، وأكدت علي أهمية قضية التغييرات المناخية واثارها علي جميع الأنشطة الحياتية واصبحت محل اهتمام جميع الدول ، واستضافة مصر لمؤتمر المناخ كوب ٢٧ بمدينة شرم الشيخ كان له نتائج كبير في مواجهة التغيرات المناخية.

أكد دكتور محمود منير علي أهمية تغيير السلوك وتأثيره علي التغيرات المناخيه كما أكد علي أهمية دور الشباب في زيادة الوعي لخطورة هذه القضية خاصا علي مستقبل الاجيال الحالية والقادمة
تحدث دكتور عماد عبد المقصود عن الارتباط الوثيق بين السلوك والوعي وقضايا التغيرات المناخية، حيث اوضح أهمية ارتباط التغيرات المناخية بالتنمية المستدامة حيث قامت العديد من الدول بمناقشة مشكلة معدلات المحاصيل والتي اصبحت تواجهه خطورة وذلك لوضع حلول بديلة من خلال تنظيم مؤتمرات لمناقشة الأمن الغذائي لانه مرتبط بالسلوكيات.

وأوضح انه في عام ٢٠٣٠ ان لم يتم التحكم من خلال التوعية بتعديل سلوكياتنا تجاه البيئة والتغيرات المتاخية ستزداد انبعاثات ثاني اكسيد الكربون بنسبة ١١٠% مما يؤثر بالسلب علي الغلاف الجوي لذا فلابد من وضع خطط لرفع وعي المواطنين لكيفية التعامل سلوكيا مع التغيرات البيئية
ومثال علي ذلك كفيفة التعامل مع تضخم الاسعار حيث انها مشكلة اقتصادية يعاني منها العالم كله حيث اثرت العديد من الصراعات التي تحدث فالدول المصدرة للسلع علي الاسعار عالميا فدور المواطن هو الوعي بكيفية التعامل مع هذه القضية عن طريق شراء احتياجات الاسرة فقط وليس علي سبيل"التخزين" .

واكد في نهاية حديثه علي ان السلوك والوعي يرتبط بقضايا خطيرة لذا بدأت العديد من الدول تغير تعاملاتها وفقا للتغيرات الحاليةخاصا المرتبطة بالتغيرات المناخية والاقتصادية.

كما وجه رسالة للشباب بأهمية تغيير السلوكيات الشخصية والبيئية لمواكبة التغيير وعدم استنزاف الموارد لإدخارها لأجيالنا والاجيال القادمة.