الخميس 11 أغسطس 2022 01:15 صـ 13 محرّم 1444 هـ
بوابة الديار الإليكترونية | جريدة الديار
رئيس مجلس الإدارة أحمد عامررئيس التحريرسيد الضبع

كيف أعطى السيسي للمرأة دورا هاما في تحقيق التنمية للدولة؟

الدكتورة سوسن العوضي
الدكتورة سوسن العوضي

أكدت أخصائية علوم البيئة والمنسق العام للاتحاد الأوروبي بمؤتمر كلايماثون للمناخ الدكتورة سوسن العوضي، أن المرأة المصرية على مدار التاريخ تمارس دور قوي في تحقيق التنمية للدولة وليس غريبا عنها أدوارها الاجتماعية والاقتصادية والتنموية.

وأضافت في تصريح خاص لـ "الديار": عند إطلاق الأمم المتحدة لأهداف خطة التنمية المستدامة السبعة عشر ومن بعدها أطلقت مصر خطة مصر ٢٠٣٠ كان من الطبيعي أن تعول الدولة المصرية على المرأة في تحقيق أهداف التنمية المستدامة، وهذا ما ذكره الرئيس عبد الفتاح السيسي في أكثر من خطاب.

وتابعت: نجد أن دور المرأة الريادي يساهم بشكل كبير في تحقيق الهدف الخامس من أهداف التنمية المستدامة وهو هدف المساواة بين الجنسين، فنجد أن تمثيل المرأة في البرلمان وداخل مجلس الوزراء هو الأكبر في تاريخ مصر السياسي، وللمرأة دور رئيسي في الحفاظ على تنمية الأسرة والمجتمع وتحقيق العدالة مما يساهم في نشر السلام في المجتمع ويحقق باقي أهداف التنمية المستدامة.

غرق الدلتا والإسكندرية

وعن استضافة مصر لمؤتمر قمة المناخ بشرم الشيخ 2022، أكدت سوسن العوضي، أنها ستكون لها أثرًا كبيرا في نقل أنظار العالم لقضية المناخ في أفريقيا عموما، فهي القارة التي تنتج أقل تلوث وتتأثر أكبر تأثيرًا، وستكون هذه النسخة من قمة المناخ نسخة مميزة تنطق بلسان المستضعفين والمتأثرين والمنادين بتطبيق العدالة المناخية والتمويل المناخي العادل.

وأبرزت كلمة الرئيس السيسي في جلاسكو هذا العام، والتي لفت فيها الأنظار أكثر من مرة لقضية التمويل التي تحتاجها الدول الأفريقية، متابعة: أظن أن نسخة الـ cop في 2022 سيكون هذا هو محورها، وخاصة أن دلتا النيل من أكثر ثلاث مناطق مهددة بالغرق تأثرا بتغيرات المناخ، وكذلك مدينة الإسكندرية كما صرح رئيس الوزراء البريطاني بوريس جونسون، وستكون استضافة مصر لقمة المناخ للأمم المتحدة أثرا كبيرا في نشر الوعي البيئي والمناخي لدى المواطنين وهذا ما نرجوه.

المحميات الطبيعية

فيما أشارت سوسن العوضي، إلى أن مصر بها 31 محمية طبيعية موزعة على ثمان محافظات ويختلف عدد الزائرين لكل محمية، ونجد أن أشهر المحميات عند السياح هي محميات جنوب سيناء ويليها محميات محافظة الفيوم، وعلى الرغم أن 15٪ من مساحة مصر الكلية تمثل محميات طبيعية إلا أننا لا زلنا لم نستغل هذا لصالحنا.

واستكملت مازالت بعض المحميات تعاني من عدم الاهتمام أو التقصير، لذلك دائما نناشد المسئولين على ضرورة وضع الحفاظ على المحميات في أعلى مراتب الأولوية، بالإضافة إلى توعية المواطنين ونشر ثقافة السياحة البيئية الداخلية، حيث أن اغلب زوار المحميات من الأجانب.

واقترحت وضع المحميات على جدول رحلات المدارس والجامعات ورحلات وزارة الشباب لدعم السياحة البيئية الداخلية، وأيضا التعاون مع شركات السياحة الخارجية لوضع المحميات المختلفة على جدول زيارات السياح وتقديم عروض مختلفة لجذب اهتمامهم، ويأتي هذا بالطبع موازيا لتطوير المحميات وتنظيفها والاهتمام بها وعمل دعاية وتوعية دائمة، فمحميات مصر الطبيعية نعمة كبيرة ويمكن أن تكون مصدر مهم للدخل القومي مثل الآثار والفنون.