الأحد 25 فبراير 2024 08:13 صـ 15 شعبان 1445 هـ
بوابة الديار الإليكترونية | جريدة الديار
رئيس مجلس الإدارة أحمد عامررئيس التحريرسيد الضبع
فوز 7 مرشحين في انتخابات جمعية المحمدية فى محافظة البحيرة سكرتير عام محافظة البحيرة يشهد احتفالية ليلة النصف من شعبان بمسجد التوبة بدمنهور السكرتير العام يفتتح معرض ”أهلاً رمضان” بأرض المعارض بمدينة دمنهور وكيل ” صناعة النواب”: مشروع ”رأس الحكمة” قبلة حياة للاقتصاد الوطنى.. ويساهم فى جذب المزيد من الاستثمارات الأجنبية ”قمبووز” منصة إلكترونية جديدة لتعليم اللغة العربية للأطفال العثور على جثة شخص داخل موقف الأتوبيس بالدقي «التنوع الثقافي العلاقات المصرية اللبنانية »صالون ثقافي بالمركز الثقافي اللبناني الماروني القبض على سائق ميكروباص عطل المرور خلال موكب زفاف بالمقطم في ليلة النصف من شعبان.. ما يستحب من دعاء بلاغ يتهم عاطلًا بالتعدي جنسيًا على ربة منزل وسرقة مشغولاتها الذهبية في الدقهلية عامل يحاول التخلص من حياته بحبة الغلة بعد مروره بأزمة نفسية القبض على ربة منزل وعامل فى حال ممارستهما الرذيلة بشقة في الدقهلية

الشيخ أحمد علي تركي يكتب: حكم صوم شهر الله المحرم كاملا

الشيخ أحمد علي تركي
الشيخ أحمد علي تركي

قال رسول الله صلى الله عليه وسلم:

أفضلُ الصِّيامِ بعدَ شهرِ رمضانَ شهرُ اللَّهِ المحرَّمُ وأفضلُ الصَّلاةِ بعدَ الفريضةِ صلاةُ اللَّيل .

صحيح النسائي .

????أقوال المذاهب الأربعة في استحباب صيام شهر المحرم كاملاً :

أولاً : مذهب الحنفية :

جاء في عمدة القاري للعيني (84/11) :

ما يدل على استحباب صومه كاملاً ؛ لأنه تعرض للجواب عن نفي عائشة رضي الله عنها صوم رسول الله صلى الله عليه وسلم شعبان كاملاً .

ثانياً : مذهب المالكية :

جاء في التبصرة 2/815 :

الأشهر المرغب في صيامها ثلاثة :

المحرم ، ورجب ، وشعبان .

وفي شرح مختصر خليل :

يستحب صوم شهر المحرم وهو أول الشهور الحرم .

وفي الدر الثمين للمالكي (ت 1073 :

وأما استحباب صوم المحرم فإنه عنى صوم المحرم كله وهو الظاهر ؛ ففي صحيح مسلم ثم ساق حديث أبي هريرة .

ثالثا : مذهب الشافعية :

جاء في المجموع للنووي6/387 :

قوله صلى الله عليه وسلم :

صم من المحرم واترك إنما أمره بالترك ؛ لأنه كان يشق عليه إكثار الصوم كما ذكره في أول الحديث فأما من لم يشق عليه فصوم جميعها فضيلة . اهـ

وفي روضة الطالبين للنووي 388/2 :

الأشهر للصوم بعد رمضان ، الأشهر الحرم ، ذو القعدة ، وذو الحجة ، والمحرم ، ورجب.

وأفضلها : المحرم ، ويلي المحرم في الفضيلة ، شعبان .

وفي مغني المحتاج 187/2 :

أفضل الشهور للصوم بعد رمضان الأشهر الحرم وأفضلها المحرم لخبر مسلم .

وفي تحفة المحتاج 461/3 :

بعد أن ساق كلام النووي السابق قال :

ومن ثَمّ قال الجرجاني وغيره :

يندب صوم الأشهر الحرم كلها .

رابعاً : مذهب الحنابلة :

جاء في شرح العمدة لابن تيمية 548/2 تحت الكلام على صيام شهر محرم :

وهذا في أفضل الصيام لمن يصوم شهراً واحداً ، والأول( الظاهر أنه يقصد حديث صيام داود) أفضل الصيام لمن يصوم صوماً دائماً في كل وقت .

جاء في المبدع لابن مفلح3/51 :

*«وأفضل الصيام بعد رمضان شهر الله المحرم»

رواه مسلم من حديث أبي هريرة .

وأضافه إلى الله - تعالى - تفخيما وتعظيما كناقة الله ، ولم يكثر - عليه السلام - الصوم فيه إما لعذر أو لم يعلم فضله إلا أخيرا .

والمراد : أفضل شهر تطوع به كاملا بعد رمضان شهر الله المحرم .

ونحوه عن البهوتي في كشاف القناع 388/2 .

والله أعلم