الأربعاء 5 أكتوبر 2022 05:09 مـ 10 ربيع أول 1444 هـ
بوابة الديار الإليكترونية | جريدة الديار
رئيس مجلس الإدارة أحمد عامررئيس التحريرسيد الضبع

الجلسة الرابعة من فعاليات الحوار الوطنى تشكل اللجان الفرعية

الجلسة الأولى للحوار الوطنى
الجلسة الأولى للحوار الوطنى


بدأ مجلس أمناء الحوار الوطني، الجلسة الرابعة من فعاليات الحوار منذ قليل في مقر الأكاديمية الوطنية للتدريب بمدينة 6 أكتوبر.

ومن المقرر أن يُنهي المجلس مناقشاته فيما يخص تشكيل اللجان الفرعية في المحاور السياسية والاقتصادية والمجتمعية والصياغة النهائية للمادة (18) من اللائحة المنظمة لعمل مجلس الأمناء واللجان والفعاليات المتفرعة عنه.
يأتي ذلك بعد أن عقد مجلس أمناء الحوار الوطني يوم السبت 30 يوليو 2022، ثالث جلساته، بمقر الأكاديمية الوطنية للتدريب؛ لمناقشة واستعراض البنود والموضوعات المدرجة على جدول الأعمال.
من جانبه قال محمد فايز فرحات، عضو مجلس أمناء الحوار الوطني، إن الحوار الوطني جزء من مهمة وطنية لتطوير الرؤية المصرية التي بدأت في 2014، كما أن فلسفة الحوار الوطني في مصر مختلفة بشكل كامل عن الحوارات المنظمة حولنا بالمنطقة، فالحوار المصري يجري على أرضية وطنية، مشيرًا إلى أنه لا توجد فجوات سياسية، أو خلاف على المرجعيات، كم أنه خلال اجتماعات مجلس الأمناء، تم التوافق على المرجعيات الحاكمة لهذا الحوار.

وأضاف خلال حوار تلفزيوني، أن الحوارات الوطنية المطروحة في بعض الدول، تأتي في ظل أزمات وصراعات تواجهها هذه الدول، كما أن بعض الحوارات يغيب عنها بعض القضايا الهامة التي ينبغي أن يتطرق إليها الحوار، لافتًا إلى أن الحوار في هذه الحالة يأتي في ظل استقطاب سياسي ضخم، وفي ظل فجوات كبيرة بين جميع الأطراف.

وبدوره قال الكاتب الصحفي عماد الدين حسين عضو مجلس أمناء الحوار الوطني، إن اجتماعات مجلس الأمناء تشهد نقاشات موضوعية بين الأعضاء، لافتًا إلى أنه توجد بعض الاختلافات في وجهات النظر، ولكن في النهاية يتم التوصل إلى رؤى توافقية.

وأضاف خلال حوار تلفزيوني أنه من النقاط المهمة داخل مجلس الأمناء أنه لا يوجد تصويت، وإنما يتم التوصل إلى رؤى توافقية، كما أن أطراف المعارضة داخل المجلس بينت رضاها عن نتائج مجلس الأمناء حتى الآن.