الثلاثاء 31 يناير 2023 07:51 مـ 10 رجب 1444 هـ
بوابة الديار الإليكترونية | جريدة الديار
رئيس مجلس الإدارة أحمد عامررئيس التحريرسيد الضبع

التغيير المناخي يضرب في قلب أوروبا.. وجفاف الأنهار يسيطر على المشهد

الجفاف في أنهار أوروبا
الجفاف في أنهار أوروبا

أصبح العالم شرقاً و غرباً ، مهددا من قبل أزمات المناخ، فلم يعد هناك أحد في مأمن من تداعيات التغيرات المناخية.

حيث تسببت ظاهرة التغير المناخي إلى تفاقم الجفاف في أوروبا، بجانب الصيف غير الطبيعي هذا العام من حيث درجات الحرارة، في وقوع تضرر الأنهار بشكل كبير.

وعلى أثر ذلك فقد ضرب الجفاف قلب أوروبا، متسببا في انخفاض مستويات أكبر أنهارها، مثل نهر الراين الشهير ، فيما توقف جريان المياه بشكل كامل في نهر لوار الذي يمر في الأراضي الفرنسية .

فقد أفادت تقارير ألمانية تحدثت في وقت سابق، أن انخفاض منسوب نهر الراين الذي يمر ببلدان أوروبية عدة منها ألمانيا، وصل في بعض المناطق إلى 38 سنتيمترا، وهو ما قد يعيق حركة النقل النهري.

من جانبهم فقد تداول رواد مواقع التواصل الإجتماعي ، صورة لنهر لوار، تظهر عدم وجود مياه ، إنما أرض جرداء تتخللها بقع مائية متناثرة هنا وهناك.

الجدير بالذكر أن نهر لوار ، كان ينبع من جبال إقليم الأرديش جنوب شرقي فرنسا، و يمتد مساره حتى يصب في المحيط الأطلسي.

وبحسب موقع "thelocal"، فإن الجفاف يشتد في فرنسا، وهو ما أدى إلى انتفاء المياه من النهر تقريبا، كما أوضح أن فرنسا تواصل تسجيل أرقام قياسية على صعيد الجفاف، وأفضى هذا الأمر إلى تضاءل كميات المياه الجارية في "أنهارها العظيمة"، مثل لوار ودوردون، واختفت المياه كليا في بعض المناطق مثل البحيرات الإقليمية والخزانات.

فيما ذكر الموقع أيضا أن فرنسا، التي كان يضرب المثل بها في وفرة المياه، صار أغلب مواطنيها يخضعون لنوع من القيود على استخدام المياه، حيث أن الأمر وصل في بعض المناطق ، أنه تم تقنين مياه الصنابير وقطعها تماما مع نفاد الإمدادات.