الديار

رئيس مجلسي الإدارة والتحرير
عصـام عـامر

زاوية رأى

جيهان عجلان تكتب: ”صوما مقبولا”.....

2019-05-05 23:57:41
جيهان عجلان

أعزائي القراء كل عام وأنتم بخير بمناسبة شهر الخير من الله

" يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آمَنُوا كُتِبَ عَلَيْكُمُ الصِّيَامُ كَمَا كُتِبَ عَلَى الَّذِينَ مِن قَبْلِكُمْ لَعَلَّكُمْ تَتَّقُونَ (183) البقرة

ولتعلم عزيزي القارئ أن الله فرض علينا الصوم ؛ لنتعبد به تقربًا إليه ،ولكي يكون صومك مقبولا مثمرا ثمرات المتقين ، فعليك أن تتأدب بأخلاقٍ حميدة محبوبة مقبولة من الله ،" فالصيام جُنَّة " ،أي وقاية من النار

وعن أبي هريرة رضي الله عنه قال : قال رسول الله صلّى الله عليه وسلّم :

"ليس الصّيامُ من الأكل والشّربِ إنّما الصّيام من اللّغو والرّفثِ فإن سابّكَ أحدٌ أو جَهِلَ عليكَ فقل :

إنّي صائمٌ إنّي صائمٌ.." صدق رسول الله

ومعنى ذلك أن الصيام ليس معناه الامتناع عن الطعام والشراب فقط ،ولكن عن كل ما لا يحبه الله

فعليك أن تحافظ على صلاتك فكيف تكون صائما من غير صلاة ،وهي عماد الدين وروحانية الصوم ؟، كن حسن الخلق ، واحذر الكلام السيئ، وسوء معاملة الناس ؛لأن الصوم يهذب النفوس ،ولا ترفث بغلظة القول وفحشه ،وامسك على أخلاقك وفي وقت الضيق والضجر ، قل إني صائم إني صائم استعانة بالله على شيطان نفسك وغضبك ، عليك بالصدقات للأقارب والمجتاحين ، وزر الأرحام ، وصالح الخصوم ،وأكثر من ذكر الله ، وتلاوة القرآن وتدبر معناه واعمل به ،عوَّد أبناءك على الصوم متى أطاقوه ، احذر الإفطار في رمضان دون عذر، واحذر الجهر به أمام الناس استخفافا بفرض الله وبدين الله بين الناس وبوقاحة دون احترام لمشاعر الصائمين ، واعلم أن من لا صوم له لا عيد له ،فمن افطر يوما عمدا سيولد في، قلبه القسوة والحسرة ،وإذ فعل وافطر دون عذر فعليه قضاء وتوبة ، فالأصل في الإفطارفي رمضان ،أن يكون بعذر مما ذكره الله ،وجعله رخصة للفطور

وسيكون حديثنا بأذن الله تعالى على مدى شهر رمضان عن كل متعلقات هذا الضيف الكريم من حكمة ،وحكم، وفوائد، ورخص، ومنح من الله

نسأل الله لنا ولكم أعزائي القراء جبر خواطرنا في هذا الشهر الكريم وتقبل أعمالنا ،وكل عام وأنتم بخير


إرسل لصديق