الديار

رئيس مجلسي الإدارة والتحرير
عصـام عـامر

زاوية رأى

سفير السلام أحمد القيسي يكتب ”ليل وشتاء ..!“

2020-04-02 00:28:54

تلسعني لفحات البرد ..

يغني الصفير في أُذني ..

ويأتي الليل وحبات الثلج تُساقط

كما أوراق الشجر ..

أيتُها الأنيقة الناعمة ..

أيتُها الأنوثة المشبعة

بالسكون ..

أيتُها المحملة بالأحاسيس ..

انتِ ترجُمان الحُبْ ..

أيا غصنٍ باسق رغم

كتل الجليد ..

أيُها الجسد الممشوق هل

لاتزال وحدك ؟!

هل أكتفيت ؟

أم أختزنت أنوثتك ؟!

كُل كلمات العشق تهرب

أمام دِفئك ..

يا أمرأة أحاول جاهداً أن

أغوص في أعماقك ..

أبحث عن خفاياك ..

أرسم صورتك ..

وأنحت جسدك وخُصرك ..

أيتها الساكنة كسكون

ألليل ..

أبحثُ عن مأوى ..

لمحطاتٍ أجوبها علي

أجد محطتك .!

قطارٍ يحملنا إلى

لا عنوان ..!

العشقْ تجاوز حدهُ ..

وبركانه أخذ يزمجر ..

أُحاول أفُك القيد من

معصمي ..

انطلق بكِ لعالمي ..

أيُها الحُسن المندلق من

دلو الجمال ..

أيتُها الأنيقة أحتوي

ذلك العشقْ ..

فأنا لأجلك أرفع رايةٍ

بيضاء لأحتويك ..

ياعطر الورد أنتِ ..

ياعطر الورد .


إرسل لصديق