الجمعة 9 ديسمبر 2022 12:19 صـ 15 جمادى أول 1444 هـ
بوابة الديار الإليكترونية | جريدة الديار
رئيس مجلس الإدارة أحمد عامررئيس التحريرسيد الضبع

تعرف على دور لجنة مراجعة منظومة الدعم

بدأ مجلس الوزراء برئاسة الدكتور مصطفى مدبولي، بحث ودراسة إجراءات هيكلة منظومة الدعم؛ لمراجعة منظومة الدعم في إطار التأكد من أنها تستهدف فعليا الفئة الحقيقية المستحقة، في وقت تشهد أعداد السكان زيادة ملحوظة.

تم تشكيل اللجنة برئاسة رئيس مجلس الوزراء، وبعضوية وزارات: التموين والتجارة الداخلية، والتخطيط والتنمية الاقتصادية، والمالية، والتنمية المحلية، والداخلية، والاتصالات وتكنولوجيا المعلومات، والتضامن الاجتماعي، والتجارة والصناعة، وعدد من الجهات المعنية.

وتستهدف لجنة حوكمة إجراءات توزيع الدعم وضع معايير لمعادلة استحقاق الدعم، ووضع آليات التنفيذ الخاصة بتنقية المنظومة الحالية من الأسر غير المستحقة، بحسب المتحدث الرسمي باسم رئاسة مجلس الوزراء، السفير نادر سعد.

توزيع منظومة الدعم

استعرضت اللجنة توزيع منظومة الدعم، وتمت الإشارة إلى أنه خلال الفترة من 2013/2014 إلى 2021/2022، تمت زيادة إجمالي الدعم والمنح والمزايا الاجتماعية، من 228 مليار جنيه إلى 321 مليار جنيه، بنسبة زيادة تصل إلى 30% تقريبا.

وتم عرض خطوات تطوير منظومة الحماية الاجتماعية، والتي تعتمد على تحديد المعايير الواجب توافرها في مستحقي الدعم وإعداد قاعدة بيانات موحدة للمستفيدين من جميع أنواع الدعم، وزيادة أعداد المستفيدين من تكافل وكرامة.

الدعم النقدي المشروط

وعن تحويل الدعم العيني لـ نقدي، قال وزير التموين والتجارة الداخلية علي المصيلحي: إنه سيتم طرح إمكانية تعديل صرف الخبز ليكون بالدعم النقدي المشروط للمناقشة، وذلك حتى يحصل الدعم لمستحقيه الحقيقيين ويتوقف إهدار كميات هائلة من الخبز تذهب لإطعام الماشية.

وتحدث عن 3 سيناريوهات تعمل عليها الوزارة في الوقت الحالي، أولها زيادة سعر الرغيف، والثاني تحويل جزء من الدعم السلعي إلى دعم النقدي، والثالث حصول المواطن على دعم نقدي مشروط.

حيث يرى البعض أن الدعم النقدي يمنع تلاعب المخابز ويؤدي إلى عدم إهدار الخبز واستخدامه كعلف للحيوانات، ويؤدي إلى ترشيد الاستهلاك وجودة رغيف الخبز ويفتح الباب لمجالات عمل جديدة، حيث أدى الدعم العيني في صورته الحالية أدي لخلق سوق سوداء وتحقيق مكاسب طائلة من وراء ذلك.

ونقلت عدة مواقع إخبارية عن مصدر مسئول بوزارة التموين، إن الوزارة تدرس فكرة التحول من الدعم العيني إلى النقدي المشروط، خلال الفترة الحالية، فيما يخص منظومة الخبز، وهو ما يعني وضع مبلغ مالي للمواطن في بطاقته التموينية يستطيع من خلاله الحصول على حصته من الخبز المخصصة له يوميا والمقدرة بـ 5 أرغفة.