السبت 10 ديسمبر 2022 10:07 صـ 17 جمادى أول 1444 هـ
بوابة الديار الإليكترونية | جريدة الديار
رئيس مجلس الإدارة أحمد عامررئيس التحريرسيد الضبع

محافظ بورسعيد يستعرض مستجدات الأعمال في مبادرة المشروعات الخضراء

اللواء عادل الغضبان محافظ بورسعيد
اللواء عادل الغضبان محافظ بورسعيد

عقد اللواء عادل الغضبان محافظ بورسعيد، اليوم اجتماعا، لمتابعة ٱخر المستجدات حول تنفيذ المبادرة الوطنية للمشروعات الخضراء الذكية ببورسعيد، وذلك بعد انتهاء أعمال التقديم عبر الموقع الإلكتروني للمبادرة يوم ١٨ سبتمبر الماضي ، وذلك بديوان عام محافظة بورسعيد، وبحضور المهندس عمرو عثمان نائب المحافظ ودكتورة هبة سليمان منسق المبادرة في محافظة بورسعيد وأعضاء لجنه تحكيم المبادرة الوطنية للمشروعات الخضراء والذكية ، وممثلي جهاز شئون البيئة و مديري عدد من إدارات الديوان العام .

وفي بداية اللقاء، أشاد محافظ بورسعيد بكافة الجهات المشاركة في تنفيذ المبادرة، على الجهود المتواصلة والمثمرة في متابعة تنفيذ المبادرة، مؤكدا أن المباردة الوطنية للمشروعات الخضراء و الذكية، تأتي في إطار الجهود الوطنية لاستضافة مصر للدورة 27 لمؤتمر الأطراف لاتفاقية الأمم المتحدة الاطارية لتغير المناخ، و تنفيذا لرؤية مصر 2030 و تحقيقا للتنمية المستدامة، والذي يعد خطوة غير مسبوقة للدولة المصرية، معبرا عن فخره بأن تستضيف مصر حدث عالمي يؤكد على صلابة وقدرة وقوة الدولة تحت قيادة الرئيس عبد الفتاح السيسي رئيس الجمهورية.

وأشار محافظ بورسعيد إلى أن القيادة السياسية حرصت على مشاركة الشعب والشباب و مؤسسات المجتمع المدني في هذه المبادرة، نظرا لكونها تمس حياة كل إنسان، و تؤكد على مباديء الانتماء للوطن، لافتا أن الدولة المصرية حريصة على تحقيق اقصى درجات التميز خلال مؤتمر cop 27، مؤكدا اننا نفخر أن جميع أبناء مصر يشاركون في هذه المبادرة "حكومة وشعبا" ، لاختيار افضل المشروعات وتقديمها خلال مؤتمر التغير المناخي cop 27.

واستمع محافظ بورسعيد لشرح موجز من الدكتورة هبه سليمان منسق عام المبادرة في بورسعيد، حول الإجراءات التي يتم اتخاذها حاليا بعد انتهاء أعمال تقديم المشروعات من خلال الموقع الإلكتروني للمحافظة، وكذا الجهود المثمرة لكافة الجهات المشاركة في التقديم للمبادرة، فضلا عن معايير التقييم للمشروعات المقدمة، متطرقة للحديث عن المراحل التي شهدتها المبادرة في بورسعيد وجلسات الدعم الفني، بالإضافة إلى الأعمال التنسيقية التي تمت بعد انتهاء موعد التقديم للمبادرة يوم ١٨ سبتمبر الماضي، والإجراءات المتبعة في التقييم النهائي.

وأوضح محافظ بورسعيد أن هناك اهتمام بالمشروعات القومية التي تتكامل مع استراتيجية المحافظة التنموية وذلك بما يتماشى مع توجهات الدولة المصرية نحو تنفيذ خطة التنمية المستدامة ٢٠٣٠، لافتا ان المشروعات المقدمة من محافظة بورسعيد تهدف لتحقيق الاستغلال الأمثل للموارد والإمكانيات بالمحافظة تماشيا مع التنمية المستدامة التي تشهدها.

وجدير بالذكر أن التقديم للمبادرة الوطنية للمشروعات الخضراء والذكية انطلق بداية من يوم الأحد 21 أغسطس 2022 و استمر حتى يوم 18 سبتمبر 2022 الماضي، و شملت المبادرة ٦ فئات للمشروعات وهما مشروعات شركات كبيرة، مشروعات متوسطة، مشروعات محلية صغيرة، شركات ناشئة، المرأة و تغير المناخ و الاستدامة، مبادرات و مشاركات مجتمعية غير هادفة للربح، وتتضمن معايير التقييم لجميع فئات المشروعات

(المكون الاخضر- المكون التكنولوجي / الذكي – القابلية للتكرار – الأثر.) ويضاف معيار تقييم التمكين و تكافؤ الفرص بالنسبة لفئة المشروعات الخاصة بالمرأة و تغير المناخ والاستدامة.